موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

وفاة ألمع نجوم هوليوود روبن وليامز

توفي الممثل الاميركي روبن وليامز احد المع ممثلي جيله والفائز بجائزة اوسكار عن دوره في فيلم “غود ويل هانتينغ” الاثنين بعدما اقدم على الانتحار على ما يبدو.

وفي بيان،اعلنت شرطة مارين كاونتي في كاليفورنيا وفاة مواطن ذكر حددت هويته على انه روبن ماكلورين وليامز (63 عاما) المقيم في تيبرون في كاليفورنيا عند الساعة 12,02 (الاثنين)” والسبب المرجح لذلك “الانتحار اختناقا”.

واوضحت ان التحقيق لا يزال مستمراً حول اسباب الوفاة وظروفها، مشيرة الى ان الممثل شوهد حيا للمرة الاخيرة في منزله حيث يقيم مع زوجته “قرابة الساعة 22,00”.
واشارت ملحقته الاعلامية مارا بوكسبوم في بيان تلقت وكالة فرانس برس نسخة عنه الى ان الممثل كان يعاني “في الفترة الاخيرة من اكتئاب حاد”.

من هو روبن وليامز؟
امتدت مسيرة روبن وليام على اربعة عقود تقريبا انتقل خلالها من مجال الى اخر، من الدراما الى الكوميدا مرورا بالتلفزيون.

وبعدما درس المسرح في مدرسة جوليارد سكول العريقة، بدأ مسيرته مع عروض منفردة (وان مان شو) في نواد ليلية.

وقد برز في احدى حلقات مسلسل “هابي دايز” في العام 1974 ومن ثم في فيلم تلفزيوني مستوحى من شخصية مورك التي جسدها بعنوان “مورك اند ميندي”.

وقد حاز جائزة غولدن غلوب على هذا الدور، كما حصد اربع جوائز غولدن غلوب في المجموع ولا سيما عن دوره في “غود مورنينغ فيتنام” من اخراج باري ليفينسون الذي حقق له شهرة عالمية.

وقد سحر الجمهور في العالم بأسره بدور مؤثر جدا هو الاستاذ الجامعي اللامع امام مجموعة من المراهقين في “ديد بويت سوساييتي” (1989) وفي المجال الكوميدي مع افلام مثل “ميسيز داوتفاير” (1993) الذي حاز عن دوره فيه جائزة غولدن غلوب ايضا وفي سلسلة الافلام الموجهة للصغار والكبار “نايت آت ذي ميوزيوم”.

وبفضل ادائه في فيلم “غود ويل هانتينغ” حاز جائزة الاوسكار الوحيدة في مسيرته العام 1998 في فئة افضل ممثل في دور ثانوي. وقد رشح للفوز بجائزة اوسكار ثلاث مرات اخرى.

وكان يفترض ان يشارك في جزء ثان لفيلم “ميسيز داوتفاير” تقرر الغاءه بعد اعلان وفاته.

ولا يزال لديه ثلاثة افلام باتت في مرحلة ما بعد الانتاج من بينها جزء جديد من “نايت آت ذي ميوزيوم” سيعرض في نهاية السنة الحالية.

قد يعجبك ايضا