موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

أحلام تتجرأ وتهين سلطان الطرب

مع بداية التصفيات النهائية من برنامج “عرب أيدول” وإشتداد المنافسة بين المتسابقين لنيل هذا اللقب وتقديم لجنة التحكيم الإنتقادات تارة والمدح تارة أخرى، تبقى تصريحات أحلام تثير نوع من الجدل وخاصةً في الإطالة بتقديم نصائحها والتفوه بكلمات بعيدة عن صلب الموضوع.

اعترفت أحلام انها ليست مغرورة مع المتواضعين ومن يريد كسر أنفها ستكون له بالمرصاد، ولكن تصريحات أحلام هذه المرة كانت فيها تطاول وتجرؤ على سيد الفن وسلطانه حيث قالت بأنني (عندما أسمع أغنية لنانسي أقول هيدي نانسي وعندما أسمع أغنية لوائل أقول هيدا وائل لأنها خامات فريدة ولكن هناك كتير من الناس يخرجوا ويغنوا نفس جورج وسوف وبقول عنهم هيدا جورج وسوف وإن خامة صوت جورج وسوف تستطيع أن تسمعها كل يوم).

أحلام تجاوزت الحدود وقد تكون نست نفسها وما يطلق عليها شعب الخليج “بالطقاقة” أي من يغني بالأعراس، ولم تعد تحترم النجوم الكبار الذين تركوا بصمة واضحة في العالم ولهم شعبية تفوق شعبيتها بكثير، لكن السؤال الذي يطرح نفسه: هل أحلام أهلاً لتنتقد سلطان الطرب؟ وأن تصنف جورج وسوف مع نانسي ووائل هذه إهانة للفن وخاصةً بأن سلطان الطرب لا يمكن تصنيفه مع أي نجم عربي لأن خامة الصوت التي يمتلكها الوسوف فريدة وتحتاج الأمة العربية لسنوات ضوئية كي تنتج مثل هذه الخامة، على أحلام أن تتواضع وتعرف ماذا تتكلم وعن من تتكلم، هذا الوديع يا أحلام أحترمي نفسك.

قد يعجبك ايضا