موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

ربيع الخولي يعود بعد غياب طويل

اليوم خسر لبنان اسطورة فنه.. صباح. رحلت ليبقى فنها و تبقى ذكراها.. ومع رحيلها، توالت ردود الفعل السياسية والاجتماعية والاعلامية والفنية التي عبرت عن حزن اصحابها لفقدان “الشحرورة”، إلَّا ان الردّ الأبرز كان من الأب طوني الخولي (ربيع الخولي سابقاً) الذي خرج مُجدداً إلى الضوء ليودع صباح.

ونشر الأب الخولي صورة تجمعه بالفنانة الراحلة صباح مرفقاً اياها بالصلاة التالية: “أيها الآب السماوي يا من أرسلت لخلاصنا ابنك الحبيب ربنا يسوع المسيح فخلصنا بموته على الصليب، وبقيامته المجيدة من حكم الموت الأبدي. إلتفت إلى أختنا جانيت فغالي ( الشحرورة صباح ) التي انتقلت من بيننا، وضمّها إلى جموع أبرارك وقدّيسيك، واجعل رفاتها في أرضنا ذخيرة قيامة، وعربون حياة أبديّة، وارسل إلينا، نحن المحزونين على فقدها روحك الحيّ القدّوس المعزّي، وثبّتنا على الإيمان المستقيم بك، لنحيا في رضاك، ونؤهل لأن تجمعنا بها بعد هذه الحياة، لنمجدك معها ونشكرك إلى الأبد. آمين”.

كما نشر فيديو لحفلة له وصباح في اميركا بمناسبة عيد الأم.

قد يعجبك ايضا