موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

هذه حقيقة ما حصل بين جورج الراسي وجويل حاتم

يبدو ان الخلاف بين الفنان جورج الراسي وزوجته عارضة الازياء جويل حاتم يتطور يوماً بعد يوم حتى وصل الى القانون حيث اكد الراسي ان زوجته جويل اتت الى المنزل برفقة قوى الامن الداخلي كي تأخذ طفلهما “جو” بالقوة مشيراً الى ان المحكمة ستفصل في القضية بينهما، في حين ان جويل حاتم كانت قد كشفت على صفحتها الخاصة على فايسبوك ان ابنها جو قد خُطف منها منذ 5 أيام ولا تعرف عنه شيئاً، متهمة عائلة الراسي بخطف الطفل.

وبحسب المعلومات، أصدرت مايا ابي كنعان مدعي عام التمييز في بيروت اشارة تجيز بابقاء الطفل “جو” مع والده جورج الراسي وعمته ساندرين الراسي بامر قضائي. وبحسب معلوماتنا انه وعندما حضرت جويل حاتم ووالدها ليأخذا الطفل جو من منزل والده جورج الراسي بحسب اشارة مايا ابي كنعان مدعي عام التمييز التي طلبت باعادة الطفل جو الى والدته اي جويل حاتم بحجة ان والده جورج الراسي غير مؤهل لابقائه معه.

وهنا جرت اتصالات عديدة بين عائلة الراسي و مايا ابي كنعان مدعي عام التمييز التي غيرت مباشرة الاشارة لدى معرفتها بكامل تفاصيل الحقيقة ومنحت جورج الراسي حق الاحتفاظ بالطفل جو الى حين البت بالطلاق الذي سيبدأ يوم الثلاثاء او الاربعاء المقبلين وهذا الموضوع نهائي ومن المتوقع ان يتفق الثنائي على صيغة معينة كي يتم الطلاق بحيث ان جورج الراسي لن يمنع جويل من ان ترى ابنها وهذا ما اكده في تصريحه المكتوب على صفحته الخاصة على فايسبوك.

وعمد جورج الراسي الى تغيير قفل منزله كي لا تستطيع جويل حاتم ان تدخل ساعة تشاء وتعبث باغراضه الشخصية وتتسبب له باي اذى وقد غادر جورج الراسي المنزل برفقة شقيقته ساندرن وتوجها الى مكان خاص حيث يتواجدان حالياً لحين البت بموضوع الطلاق وبحضانة الطفل.

وفي معلومات خاصة ايضاً فالخلاف الكبير الذي نشب بين جورج وجويل حصل بعد تصوير حلقة “حديث البلد” حيث تحدثت جويل يوم امس الخميس خلال المقابلة عن حب كبير يجمعها مع جورج الراسي وان امورهما اصطلحت وعادت المياه الى مجاريها في حين كان الثنائي يعيش اسوأ ايام حياته. ويشار الى ان الطفل جو ليس مخطوفاً كما ذكرت اغلب المواقع الالكترونية وان جو موجود مع والده وعمته بحسب اشارة مدعي عام التمييز.

وكان الفنان جورج الراسي قد خرج عن صمته وتحدث بمواضيع شخصية لاول مرة على صفحته الخاصة على موقع فايسبوك وروى القصة كاملة حيث اكد انه اتفق مع زوجته جويل وشركة جارودي ميديا على تصوير فيديو كليب خاص بابنه جو “انت الوجود”.

وتابع الراسي الى ان جويل غيرت رأيها في يوم الاثنين الماضي ولم ترض ان تصور الكليب هذا ما دفع بجورج الراسي الى الاستعانة بصديقة شقيقه كي تصور الكليب. واضاف جورج الى انه وعندما عاد الى المنزل بعد يوم تصوير متعب حصل خلافاً كبيراً بينه وبين جويل فقامت الاخيرة وصفعته على وجهه. عندها علم جورج الراسي الى ان هناك لعبة تحاك ضده وضد ابنه وذلك بحسب روايته، وتابع الراسي إلا ان جويل حضرت الى المنزل برفقة والدها وعمها وقوى الامن الداخلي كي يأخذوا الطفل وشكر جورج الراسي الرب الى ان السلطات تفهم انهم لا يستطيعون ان يأخذوا الطفل من سريره كما شكر الدولة على تفهمهم للموضوع خاصة ان هناك لعبة كانت تحاك ضده. وختم قائلاً ان ليس لديه خياراً سوى ان يبقي الطفل معه والمحكمة هي التي تقرر مع من سيبقى الطفل؟ وليس هو الشخص الذي يحرم ام من طفلها وان الطفل سيبقى مع والده لحين البت بالقضية لدى المحكمة.

من جهتها، ردت جويل حاتم من خلال admin الصفحة الذي اكد ان كل الذي يقوله جورج الراسي غير صحيح والحقيقة ستظهر قريباً وان عائلة حاتم لم تحاول ان تأخذ الطفل بالقوة كما ادعى جورج الراسي. وتابع “ادمن” الصفحة ان الكل يعلم ان الهجوم على جويل حاتم من قبل عائلة الراسي بدأ منذ ان دافعت جويل عن الممثلة سيرين عبد النور وان نادين الراسي تغار من “عبد النور” كثيراً. ويذكر ان جورج الراسي وجويل حاتم كانا قد دخلا القفص الذهبي في 25 آذار 2014 حيث تزوجا مدنياً في قبرص ورزقا بطفل اواخر اكتوبر 2014 اسمياه جو.

قد يعجبك ايضا