موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

جويل حاتم تفضح نادين الراسي ولماذا يخاف جورج الراسي من زوجته؟

بعد كل المهزلة التي توصلت إليها عائلة الفنان اللبناني جورج الراسي وزوجته جويل حاتم, في مسألة طلاقهما التي تخطت حدود الخصوصية والحياة الشخصية, خرجت جويل حاتم إلى العلن للتحدث عن الموضوع مع مقدم البرامج تمام بليق ضمن برنامج “بلا تشفير”.

وعلى الرغم من غياب المصداقية عن الجمهور الذي ملّ من قصّتهما التي باتت عرضة لجميع الناس, بدت جويل في الحلقة مضظربة, تبكي طوال الوقت, واعترفت أنها تتعاطى حبوب الأعصاب لتهدأتها كما أنها تعاني من حالات متناقضة, فإمّا أن تكون سعيدة جدًا وإمّا حزينة جدًا.

وتمحورت الحلقة عن موضوع ابنها “جو”, حيث شنّت هجومًا عنيفًا على عائلة زوجها, وبخاصة على شقيقته الممثلة نادين الراسي متّهمةً إياها بأنها وراء خطف الطفل, كما نعتتها بأنها ليست أمًا صالحة وليست “ست”, إضافةً إلى أن نادين أرغمتها مع العائلة أن تصرح بأنّ صفحتها تمّت سرقتها بعد وصف جويل الشهير عبر “فيسبوك” النجمة سيرين عبد النور “ست الستات”, على خلفية الصراع المعروف بين المحاكم بين نادين الراسي وسيرين عبد النور.

كما أكدت جويل أنها نادمة على زواجها من جورج الراسي, واتهمته وأفرادًا من عائلته بخطف الطفل تحت تهديد السلاح.

من جهته, أكد جورج الراسي في اتصال مباشر معه خلال الحلقة, أن الطلاق بينه وبين جويل بات في حكم الأمر الواقع وأن جويل وعائلتها كانوا يحضّرون لأمر ضده متهمًا جويل بأنها مريضة نفسيًا وتتعاطى حبوب الأعصاب الأمر الذي لم يكن على علم به قبل الزواج, مشيرًا إلى أن الطفل معه بأمر من النيابة العامة وباستطاعة جويل أن تراه ساعة تشاء وهو لم ولن يمنعها وإنما بحكم قضائي لأنه يخاف منها على طفله من أن تقتله.

قد يعجبك ايضا