موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

هكذا أعادت التكنولوجيا بول ووكر الى الحياة

“بول ووكر” وهو الوسيم الأشقر الذي أسر قلوب النساء وجعلهن متيمات بعالم السيارات من أجله، حتى عمد الكثير من الرجال الى تقليده للجاذبية التي يتمتع بها، وقد لمع نجم هذا الممثل الراحل في سلسلة “Fast and furious” التي جعلت للسرعة قيمة ولذة خاصة.

وبعد ان حقق هذه الفيلم النجاحات للكبير “ووكر”، كان هو السبب لموته في حادث مروع أثناء تصوير احد المشاهد في سبتمبر / أيلول 2013 بعد ان اصطدم بعامود انارة وشجرة، مما ادى احتراق المركبة وموته هو وشريكه “ريتشارد روداس”.

هذا ولقى الممثل حتفه بعد شهرين من التصوير فقط، الأمر الذي يتوجب ايجاد الحل من أجل استكمال التصوير وتلبية شغف عشاق هذا الممثل ومغامراته في القيادة.

وكان الحل الأمثل بالاستعانة بشقيقه الذي يشبهه قليلا من اجل استكمال المشاهد عبر استخدام تقنية “CGI” وهي أسلوب الكتروني في التصوير يقود على ايجاد وتوليد صور رقمية من أجل وضع وجه بول ووكر على جسد شقيقه وكأنه عاد الى الحياة.

وبالفعل نجحت المهمة، ويحقق الفيلم نسبة مشاهدة عالية في غالبية دول العالم، اذ انه يحمل الكثير من مشاعر القوة والتحدي.

قد يعجبك ايضا