موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

نجوم في المحاكم بسبب جيرانهم تفاصيل مثيرة!

دائماً ما يحرص الفنانون على الظهور لجمهورهم، بأحسن صورة ممكنة، سواء في أعمالهم أو حياتهم العادية، لكن أحياناً يقع بعض الفنانين في مشاكل تعكس وجهاً آخر لهم، ومن أبرز المشاكل التي تبرز الوجه الآخر للفنانين هي خلافاتهم مع جيرانهم.

ترصد “لها” أبرز المشاكل والأزمات التي وقع فيها الفنانون مع جيرانهم، والتي امتدت في بعض الأحيان إلى ساحات المحاكم.

تعد أزمة الفنان شريف منير مع جارته الفنانة شيرين عبدالوهاب، أبرز وأشهر أزمة وقعت بين فنان وجاره، فبسببها كانت شيرين ستقضي عقوبة السجن لمدة ستة أشهر بالحبس، بعد أن أخطأت في حق شريف منير وقامت بالإساءة له.
الأزمة بدأت حسب ما رواها شريف قائلاً: “فوجئت بمياه غزيرة تتساقط من سقف شقتي قادمة من شقة شيرين عبدالوهاب، وتحدثت إلى البواب ليخبر شيرين حتى تقوم بصيانة أجهزة التكييف التي تسبب التسريب، لكن دون فائدة، وشيرين تجاوزت كل حدود الأدب، وعندما زاد الأمر عن حده، قمت بالاتصال بالملحن أمير عبدالمجيد ليتصل بها قبل أن يتفاقم الأمر داخل شقتي، لكنه رفض أن يتحدث إليها لأسباب خاصة به، وبعد ذلك بيوم واحد وأثناء نومي في فترة العصر، شعرت وكأن العمارة تقع بعد سماع دبش وحجارة تلقى من أعلى على الحديقة التي يلعب فيها أولادي، وبالطبع شعرت بالفزع، وصعدت إلى شقة شيرين وأنا منفعل، ووجدت مديرة أعمالها اللبنانية وشخصاً آخر أعتقد أنه أخوها، وتحدثت بلهجة انفعالية، وأن ما يحدث لا يصح ولا يليق، وفوجئت بها تشيح بيدها في عدم التحدث كثيراً، وبعد قليل وصلتني رسائل من شيرين تقول فيها: “كانت جيرة منيلة، وكان يوم أسود لما سكنت في مكان أنت ساكن فيه”، ولم أرد عليها إلا بـ”ماشي يا مؤدبة” فأرسلت رسالة أخرى تقول فيها: “غصب عنك يا رخم.. يا فاضي”، و”لو طلعت عندي وربنا لأكسر رجلك”، وأثناء وجودي بالقسم كانت شيرين مستمرة في إلقاء القمامة والحجارة، فصعدت زوجتي إليها، ولم تكن تعلم بذهابي إلى القسم، وعاتبت شيرين، وما كان من الفنانة إلا أن وضعت يدها في وسطها، وبدأت في السب والقذف، وقامت بخلع الشبشب الذي ترتديه وحاولت الاعتداء على زوجتي”.

ولم تنته الأزمة إلا بعد أن طلب شريف منير من شيرين الاعتذار على الملأ على ما فعلته حتى يسحب شكواه، وبالفعل رضخت شيرين لذلك واعتذرت عبر جميع صفحاتها الرسمية له وتم سحب الشكوى.

تسبب جيران الفنانة المصرية انتصار في طردها من شقتها بالقاهرة، بعد أن أبلغوا شركة التأمين الخاصة بالعقار، الذي تقع فيه شقتها، بقيامها بعمليات تكسير تضر بالهيكل الخرساني للمبنى.

فقضت الدائرة 3 مدني بمحكمة جنوب القاهرة بقبول الدعوى المقامة من شركة الشرق للتأمين المطالبة بطردها من شقتها، لمخالفتها لبنود العقد.

وقالت الشركة في دعواها إنها فوجئت في شهر آذار (مارس) 2007 بقيام الفنانة انتصار، واسمها بالكامل انتصار عبدالباسط علي، والقاطنة بالعقار رقم 44 بالشقة 16 شارع قصر العيني، بضم 45 متراً من مساحة المنور الثانوي في الجهة الخلفية للعقار، وضم مترين من أمام المطبخ الخاص بشقتها، وعمل دعامات لها بقطاعات حديدية ومبانٍ من الطوب، مما أدى إلى حدوث تلفيات جسيمة بالعقار والهيكل الخرساني له.

بسبب عصبية الفنان إيمان البحر درويش، قضت محكمة جنح الدقي في القضية رقم 4156 لسنة 2013 بتغريمه 200 جنيه مصري، بسبب اعتدائه على سائق جاره.

حيث تقدم مؤمن عبد التواب عمر، الذي يعمل سائقاً لأحد جيران الفنان إيمان البحر درويش، بدعوى قضائية اتهم فيها درويش بالاعتداء عليه، عقب حدوث مشادة كلامية بينهما أمام منزله.
أما المطرب هشام عباس فقد اتُهم باستغلال نفوذه، بعد أن اشتكاه جيرانه بالاستيلاء على سطح العقار الذي يسكن فيه بمنطقة مدينة نصر، وتقدم جيرانه بشكوى للقسم التابع للحي واتهموه بسرقة سطح العقار منهم وتحويله إلى منشأة خاصة به، وقيامه بزرع بعض النباتات فيه، مما أدى إلى وجود خلل في أعمدة المبني، كما اشتكوه أيضاً برغبته في استخدام الجراج لصالحه هو فقط، ومنع باقي السكان من دخول سياراتهم فيه، وهو الأمر الذي جعل هشام يتخذ قراراً بترك المنزل وبناء فيلا خاصة به في إحدى المناطق البعيدة عن القاهرة.

اما المطرب مصطفى قمر فقد اتهمه بعض جيرانه بالبلطجة، وذلك قبل أن يذيع صيته ونجوميته، و تقدم جيرانه ببلاغ ضده في أحد أقسام مدينة الإسكندرية، يتهمونه فيه بجلب بلطجية لمحاولة الاعتداء عليهم بسبب وجود خلافات بينهم وبين والده، وهو الأمر الذي كان مصطفى ينفيه دائماً، مؤكداً أنه لم يستخدم العنف في حياته أبداً.

قد يعجبك ايضا