موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

كارين رزق الله حولت رسامة الى ممثلة وممثلة الى مهندسة

اكدت الكاتبة كارين رزق الله، في حديث مع “الوكالة الوطنية للاعلام – الصفحة الفنية”، انها “راضية كثيرا عن النتائج التي يحققها مسلسل قلبي دق من كتابتها وبطولتها المشتركة مع النجم يورغو شلهوب على شاشة الـ”أل بي سي”.
واشارت انها كانت “تتمنى ان يعرض بعد شهر رمضان المبارك”، لافتة الى ان “ورشة التصوير طالت كثيرا وكانت معاناة كبيرة لكل فريق الممثلين الذي يضم اسماء كبيرة مثل نقولا دانيال وعصام الاشقر ورندا كعدي واسماء معروفة مثل ميشال حوراني ورفقا الزير لكنها ذكرت ان ثمة اسماء جديدة في تجاربها المحدودة او خوضها التمثيل لاول مرة اعطت رونقا دراميا للعمل، مثلا الممثل الشاب ومقدم البرامج شادي ريشا الذي يلعب دور فؤاد والتي سنكتشفه مثلي الجنس وصديقي الشخصي والمقرب في العمل واعتبر اننا نعالج او نطرح هذه الناحية بالشخصية من دون مبالغة في الحركات والثياب والادوار وارى ان هذه الشريحة من الناس لديها مرات اشكال الرجولة ولا تنتمي الى الحالة المخنتة لكنها من فئة المثليين”.
اضافت :”هناك ايضا صديقتي وهي رسامة واسمها ريتا عاد تلعب دور احدى المهندسات الاربع في المكتب وتقف امام الكاميرا لاول مرة واختبرتها ووجدتها ممثلة بالفطرة وظريفة جدا وهي بعد دورها ستمتهن التمثيل وستتلقى عروضا”.
وقالت :”حين سمعت برحيل الممثل عصام بريدي تأثرت كثيرا وتذكرت ايام الاجتماعات التحضيرية للتعاون معه حيث خرج من العمل في اول يوم تصوير بسبب ليس له علاقة بالنص بل الظروف انتاجية”، لكنها اشارت الى ان “البديل كان جيدا وادى الدور كما تطلبت الشخصية اي الممثل ميشال حوراني”، معتبرة ان “حضور الممثل نقولا دانيال في قلبي دق كان رائعا”، لكنها كانت تتمنى ان “لا تعتمده الشركة المنتجة بمسلسلين اي في قلبي دق وفي احمد وكريستينا بنفس الدور تقريبا”، شاكرة “المخرجة غادة دغفل على توقيعها الاخراجي وكل الممثلين في العمل الذين اعتذروا عن اعمال وفرص بسبب وقت التصوير الذي طال لكن الصورة في العمل جميلة وحضور الممثلين بانطباعات الناس ايضا”.
يذكر ان الكاتبة كارين رزق الله التي تلعب دور كريستين سعادة في مسلسل “قلبي دق” غابت عن اثير الراديو مع زوجها الممثل فادي شربل بعد سنتين من عمر برنامجها الاذاعي اليومي.

قد يعجبك ايضا