موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

هكذا اعترف الكوميدي بيل كوسبي بتخدير النساء

كشفت وثائق تتعلق بقضية اتهام الممثل الأميركي الكوميدي بيل كوسبي بتخدير فتيات بهدف ممارسة الجنس معهن، عن اعترافات المتهم خلال محاكمات الأعوام الماضية، وذلك بعد استحصال “وكالة اسوشيتد برس” على نسخ من المحكمة.

واعترف كوسبي تحت القسم أنه حصل على أنواع من المخدرات لتقديمها لشابات كان يريد ممارسة الجنس معهن. ويعود تاريخ الوثائق إلى عام 2005 وكانت قد استخدمت بعد دعوى أقامتها واحدة من عدة نساء اتهمن الممثل الكوميدي بالاعتداء الجنسي عليهن. وقد نُشرت السجلات أمس الإثنين.
وفقاً للوثائق، سألت المحامية دولوريس تروياني الممثل كوسبي عما إذا كان هدفه عندما حصل على المخدرات تخدير النساء لممارسة الجنس معهن. فأجاب كوسبي: بـ”نعم.” ولكنه سرعان ما غير رأيه، مؤكداً أنه أساء فهم السؤال.

وقد أصر الدفاع على علم النساء المسبق برغبة الممثل بممارسة الجنس معهن، نافياً بذلك التهم التي تمثلت بالاغتصاب.
القضية تفاعلت بعد أن زعمت أكثر من 25 امرأة خلال الأشهر الماضية، أن كوسبي خدّرهن واعتدى عليهن على مدى السنوات الـ40 الماضية.

الكوميدي البالغ من العمر 77 عاماً لم يُتهم جنائياً، واستمر بنفي الاتهامات مراراً وتكراراً خلال السنوات الماضية. وفي مقابلة مع شبكة الـCNN الأميركية، عبّرت فيكتوريا فالنتينو، إحدى النساء اللواتي يزعمن أن كوسبي اغتصبها، عن فرحتها بنشر الوثائق والحقيقة وقالت: “هذا يفتح الباب لنا جميعاً للتحدث علناً ضد ثقافة الاغتصاب في مجتمعنا، الصمت هو أعظم سلاح للمغتصِب”.

المصدر: العربي الجديد

قد يعجبك ايضا