موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

الإنسانية لم تمت.. هذا ما فعلته بعد وفاة صديقتها المقربة!

توفيت السيدة الاميركية اليزيبت دايمند في نيسان الماضي بعدما شخّص الاطباء اصابتها بسرطان الدماغ.

لكن صديقتها المقربة لورا روفينو وزوجها قررا تبني بنات “الوالدة العزباء” الاربع واللواتي تتراوح اعمارهن بين 5 و 12 سنة ويقوما بتربيتهن بالاضافة الى ابنتيهما.

وكانت السيدة اليزيبت قد طلبت من صديقتها عند تشخيص اصابتها بالمرض الخبيث ان تتولى الاهتمام ببناتها “في حال حدوث اي مكروه لها.”

وقد تم انشاء موقع الكتروني لجمع الاموال ومساعدة العائلة على تحمل تكاليف تربية ست بنات. وقد استطاع الموقع جمع 6000 دولار اميركي لغاية الآن.

وقصة هذه العائلة هي خير دليل على ان الانسانية لم تمت في قلوب العالم.
LBCI

قد يعجبك ايضا