موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

مأكولات يوميّة قد تقتلكم.. إحذروها!

إرتفعت في السنوات الأخيرة معدلات الإصابة بمرض السرطان عالميًا، وسُجّل في العام 2014 وحده مليون ونصف إصابة، ويجهل معظم الناس أنّ أبرز مسببات السرطان هي المأكولات التي يتناولونها يوميًا والتي تحتوي على مواد مسرطنة أو تؤدّي إلى الإصابة بالسرطان. وبهذا الصدد سألت صحيفة “إندبندنت” البريطانية “هل تأكلون ما يقتلكم؟”.

ونشرت الصحيفة لائحة بأبرز المأكولات التي يتم تناولها بشكلٍ شبه يومي، وتؤدّي إلى ارتفاع معدّل الإصابة بالسرطان.

وأتت اللائحة على الشكل التالي:
-الدقيق الأبيض: أوضحت الصحيفة أنّ بعد تكرير الدقيق الأبيض، يفقد معظم عناصره الغذائية، ثمّ يتم صبغه باللون الأبيض عبر مادة كيميائية خطيرة وقاتلة، ونقلت عن خبراء أنّ الدقيق مضر بالصحة لا سيّما بالنسبة لنسبة السكر في الدم، ولفتت إلى أنّه يسهم في ارتفاع معدلات الإصابة بالسرطان.

-الفوشار في المايكرويف: يلجأ كثيرون إلى صنع الفوشار في الفرن الكهربائي، لسهولة وسرعة هذه الطريقة، لكنّ الدراسات أظهرت أنّ أكياس الفوشار الجاهزة مبطّنة بالحامض المشبع بالفلور الأوكتاني “PFOA”، وهذه المادة الكيميائية تتسبب بالعقم لدى النساء وتعرض مستهلكيها للإصابة بسرطانات في الكلى والكبد والخصية لدى الرجال.

-المحليات الإصطناعية: يعمد البعض إلى تجنّب تناول السكر، بسبب اتباعهم حمية غذائية معينة أو إصابتهم بداء السكري، فيلجأون إلى المحليات الإصطناعية، لكنّ دراسات كثيرة أكدت أنّ هذه المحليات تكسب مستهلكها وزنًا وقد تجعل من الصعب التحكم بنسبة السكر في الدم، ويمكن أن تسبب المواد الكيميائية التي تحتويها بورم دماغي.

-الكحول: يؤدّي الإستهلاك المفرط للكحول إلى بروز مشكلات صحية مثل داء السكري، السمنة وأنواع عديدة من السرطان. وأظهرت دراسة أنّ النساء في سن اليأس، اللواتي يتناولن كأسًا يوميًا ترتفع نسبة إصابتهن بسرطان الثدي. وفاجأت نتائج إحدى الدراسات بأنّ الكحول تعدّ المسبب الثاني للإصابة بالسرطان بعد التدخين. ويقول خبراء يعملون في أبحاث مع منظمة الصحة العالمية إن الكحول يتسبب بسرطان الفم، كبد، الفم، والقولون.
-السكر المكرر والصودا: يعتقد كثيرون أنّ السكر المكرر الموجود في العصائر والصودا والكعك المحلّى هو الغذاء المفضّل للخلايا السرطانية التي تساعدها على النمو.

-اللحوم المصنعة: معظم هذه اللحوم مثل الهوت دوغ، النقانق، لحم الخنزير المقدد أو المملح، تحتوي على نسبة ملح زائدة وعلى مواد كيميائية. وتشير بعض الدراسات إلى أنّ الذي يتناول هذه اللحوم بانتظام، يرتفع معدل الوفاة المبكرة لديه بنسبة 43%.

-المأكولات المدخّنة، المخللة والمملحة: تحتوي على النيترات الذي يتحوّل إلى N-nitroso المرتبط بخطر الإصابة بالسرطان، ولا سيّما سرطان المعدة والقولون.

-التشيبس: تؤدّي رقائق البطاطس إلى آثار سلبية على الصحّة، إذ تحتوي على سعرات حرارية عالية ما يؤدّي إلى زيادة الوزن لدى مستهلكيها، كذلك فإنّ الكمية العالية من الدهون والصوديوم فيها تؤدي إلى أمراض قلب وسرطان.

-سمك السلمون المدخن: يخلط بمواد كيميائية فيصبح مسرطنًا وغير صحي ويؤدي إلى أمراض خطيرة.

-المأكولات الـ”Diet”: تستخدم فيها مادة “اسبيرتام” الصناعية لتحليتها، ويُضاف الصوديوم ومادّة ملوّنة والمواد المكررة التي تضيف نكهة، ما يجعلها غير صحية على الإطلاق. ولهذا السبب ينصح خبراء أن يستهلك من يريد إنقاص وزنه أطعمة تحتوي على سعرات حرارية قليلة وعدم اللجوء إلى المأكولات الدايت.

-المأكولات المعدلة وراثيًا: بالرغم من انتشارها إلا أنها مضرة بالصحة وتؤدّي إلى أمراض خطيرة.

-الزيوت المهدرجة: هي بالأصل زيوت نباتية لكن يتم تعديلها كيميائيًا وسحبها من مصدرها وإزالة الرائحة منها وإعادة تلوينها. كذلك فإنّ الأحماض الدهنية “أوميغا 6 ” تؤدي للإصابة بمشاكل صحية.

-اللحم الأحمر: ربما القليل منه مفيد، لكن تناوله باستمرار وبشكل يومي يؤدي للإصابة بسرطان القولون.

-الطماطم المعلبة: أجريت دراسة على الفئران وكشفت إصابتهن بمشاكل في الدماغ لدى تناولها طماطم معلّبة، لذلك ينصح خبراء في منظمة التغذية العالمية بإلغاء هذا النوع من المأكولات من النظام الغذائي أو استبدالها بما هو صحي.

المصدر: الاندبندنت

قد يعجبك ايضا