موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

النساء أكثر عرضة للصداع النصفي

كشفت بيانات من تطبيقة خاصة بالصداع النصفي، أو الشقيقة، ان النساء أكثر عرضة منم الرجال للمعاناة من هذه الحالة، في حين أن السبب الرئيسي الذي يقود إلى نوبة من هذا النوع هو الطقس، أما السبب الرئيسي عند الرجل فهو التعب الجسدي.

وأفادت صحيفة “دايلي مايل” أنه تبين أن النساء يعانين من الصداع لفترات أطول، وحدته تكون أشد منه عند الرجال.

وأوضحت ان النساء يشكون مما لا يقل عن نوبة صداع نصفي واحدة أكثر من الرجال شهرياً، كما ان مدتها أطول بحوالي ساعة كاملة.

وذكرت انه اتضح ان معدل معاناة الرجل يعاني من نوبات صداع نصفي هي 6 شهرياً، في حين انها 7 عند المرأة.

كما بينت التطبيقة ان نوبة الصداع عند المرأة تدوم عادة 7 ساعات و37 دقيقة، في حين انها 6 ساعات و31 دقيقة عند الرجل.

وتبين ان الرجال هم 35% أكثر عرضة للمعاناة من نوبة صداع نصفي نتيجة للإرهاق الجسدي، في حين ان النساء هن 50% أكثر عرضة للمعاناة من هذه الآلام الشديدة بالرأس بسبب الطقس.

ويشار إلى ان تطبيقة “Migraine Buddy” تجمع بيانات حول الصداع النصفي، ويمكن أن تربط تاريخ وساعة حصول النوبة مع الطقس في ذلك الحين.

قد يعجبك ايضا