موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

ذهبت لمشاهدة فيلم “فاست آند فيوريس 7” فعادت متورمة الوجه

ذهبت امرأة إلى السينما لحضور فيلم “فاست آند فيوريس 7″، فعادت منه بعينين متورمتين وإصابات في جميع أنحاء جسدها.
تعرضت البنسلفانية سيندي سانتاماريا ويليامز لجروح في عينيها وأجزاء متفرقة من جسمها من قبل ثلاث فتيات أبرحوها ضرباً، فقط لأنها تفوهت ووعظتهن بالالتزام بالهدوء وعدم إحداث ضجيج أثناء مشاهدة الفيلم الذي حضرته هي وأختها.
وكانت مجموعة من الفتيات يجلسن خلف سيندي، وظللن يتحدثن ويضحكن ويعلقن طوال عرض الفيلم، ما أثار غضب سيندي التي طالبتهن بخفض صوتهن والجلوس بهدوء، للاستمتاع بمشاهدة الفيلم.
ويبدو أن الفتيات توعدن بالانتقام من سيندي بعد أن اشتكتهن لإدارة السينما عقب انتهاء الفيلم، فتعقبنها بينما كانت تتجه إلى سيارتها، وبالتعاون مع صديقين لهن أوسعنها ضرباً هي وأختها. وعلى الرغم من أن الشرطة تعرفت على هوية فتاتين منهم، إلا أنه لم يلق القبض عليهن حتى الآن.

قد يعجبك ايضا