موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

طفل في الخامسة.. متحول جنسيًا

جايكوب لايمي، ولد في الخامسة من العمر، سعيد، فخور بكتبه، حيواناته المحشوة، وديكور غرفته الفضائي، حتى الان، لا شيء غريبا في القصة.

حسنا، الصبي جايكوب هو في الواقع “متحول جنسيا”.

نعم، لم تخطئوا الفهم، جايكوب ولد انثى – فتاة.

في عامه الثاني، اي مع قدرته على التعبير، راح يقول لوالديه انه صبي وفي عامه الرابع، راح والداه يعملان على العملية الجراحية لتحويل جنسه، وهي عملية يقول الاطباء ان اجراءها يكون أسهل كلما كان تقبل الاهل مبكرا.

جايكوب، بالنسبة الى اهله، صبي بكل ما للكلمة من معنى يرتاد المدرسة، حيث لا احد يعرف ولن يعرف انه لم يولد صبيا.

قد يعجبك ايضا