موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

أجبر ضحيته على حفر قبرها بيديها

أجبر رجل بريطاني ضحيته على حفر قبرها بيديها عقاباً لها على محاولتها للهروب من الجحيم الذي كانت تعيش فيه، بعد أن تعرّضت على مدى سنوات للإغتصاب وسوء المعاملة والاختطاف المتكرر على يديه.

واستمتعت محكمة مانشستر كراون خلال جلسة محاكمة ميشيل وولش البالغ من العمر 48 عاماً إلى أن المتهم اختطف الضحية مراراً في الفترة الممتدة بين عام 1998 حتى العام الماضي، وأخضعها لجلسات مروعة من الاغتصاب والتعذيب. ونفى وولش تهم الاغتصاب الـ5 الموجهة إليه، بالإضافة إلى 10 تهم بالاعتداء والتسبب بأضرار جسدية دائمة للضحية، إلا أن هيئة المحلفين وجدته مذنباً بعد الاستماع إلى إفادة الضحية التي لم يتم الكشف عن هويتها لأسباب قانونية.

وذكرت الضحية في إفادتها أمام المحكمة، انها اضطرت للهرب في إحدى المرات من منزلها خوفاً من بطشه، إلا أنه جلس ينتظرها في المنزل إلى حين عودتها، حيث قام بضربها واغتصابها وتركها مغطاة بالدماء قبل أن يرميها في الشارع.

قد يعجبك ايضا