موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

أحرقوا الدهون حتى بعد أكل كل ما تريدونه

تعتبر مسألة حرق الدهون والتخلص من الكيلوغرامات الزائدة أمراً مهماً للكثيرين، خصوصاً في ظل تزايد نسبة البدانة التي تجتاح مختلف أنحاء العالم.

وأفاد موقع “دايت فري ويك إندز” ان ثمة نظاماً غذائياً يضمن حرق الدهون، وتراجع حجم محيط الخصر، بالرغم من تناول كل الأطعمة المحببة إلى القلب، شرط أن يقتصر ذلك على عطلة نهاية الأسبوع أي بين مساء الجمعة ومساء الأحد.

وأشار إلى ان دراسة جديدة أكدت ان أخذ راحة من النظام الغذائي المشدد خلال عطلة نهاية الأسبوع يساهم في تسريع حركة الأيض بحيث يسجل تراجع بنسبة 34% في محيط الخصر بعد مرور 8 أسابيع فقط على التنبه إلى ما نأكله.

وذكر انه يمكن خسارة ما بين 2 و3 باوندات بعد 7 أيام فقط من اعتماد هذه الطريقة.

وأكد ان هذه الطريقة تناسب الجميع بمختلف الأعمار، وهي تطلق مكابح حركة الأيض، وتتيح للشخص فرصة تناول الأطعمة المفضلة لديه طوال 3 أيام شرط الالتزام بنظام غذائي مناسب في الأيام الـ4 الأخرى من الأسبوع.

وأوضح ان هذا يوقف الجسم عن الاعتماد على حرق العضلات، ويساعد في حرق الدهون، والاستمتاع برؤية محيط الخصر يتضاعف تدريجياً اسبوعاً بعد أسبوع، من دون الشعور بالحرمان الذي يدفع لاحقاً لتخريب النظام الغذائي والعودة إلى نقطة الصفر.

وأضاف ان هذه الطريقة تعزز معدلات الليبتين بالجسم، وتحسن عمل الغدة الدرقية وترفع نسبة التحسس تجاه الإنسولين، وتحضر الهرمونات لحرق كمية كبيرة من الدهون خلال أيام الأسبوع.

ولفت إلى ان هذه الطريقة تعني تعزيز حرق الدهون في الأيام الـ3 الأولى من الأسبوع، وتحفيز حركة الأيض في اليوم الرابع، ثم تناول كل ما يراد بين اليوم 5 و7، لتعزيز عمل هرمونات حرق الدهون فتبلغ طاقتها القصوى.

وختم بالقول إنه يمكن هكذا التمتع بعطلات نهاية أسبوع طوال أيام السنة، والتخلص بالرغم من ذلك من الدهون.

(ترجمة “لبنان 24” – Diet Free Weekends)

قد يعجبك ايضا