موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

عادت الى منزلها لتجد طفلها مقتولا….

عادت ماريا بلاكلين، وهي أم لأربعة أولاد، إلى منزلها مفجوعة من وفاة جدتها، لتجد طفلها البالغ من العمر ثلاثة أسابيع مقتولاً على الأرض بعدما هاجمه كلب صيد نجح في الدخول إلى المنزل في غيابها، بحسب ما ذكرت صحيفة “ميرور” البريطانية.

وكان الكلب في مبنى خارج المنزل في مدينة سندرلاند، شمال شرقي إنكلترا، ولكنّه تمكّن، بحسب أصدقاء العائلة، من الهروب والدخول إلى شرفة المنزل حيث وجد الطفل ريغي نائماً، فانقضّ عليه.

واتّصلت ماريا بسيارة إسعاف وتوجهت مع ابنها إلى المستشفى حيث فارق الحياة بُعيد وصوله.

المصدر: lbci

قد يعجبك ايضا