موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

لهذا السبب يحرك الكلب ذيله

يعتبر ذيل الكلب، الطريقة الأكثر فعالية للتواصل بينه وبين البشر، فهو مؤشر إلى سعادته وغضبه وقلقه واضطرابه، وهو مؤلف من عضلات وعظام تسمح بتحريكه، ولهذا يجب الحرص على عدم قطعه لأن هذا مؤلم خلافاً للاعتقاد الشائع بأن هذا الأمر لا يحدث أي ألم.

وأفاد موقع “ذي دودو” أن الهدف من تحريك الكلب ذيله ليس التعبير عما يدور في ذهنه وحسب، بل هو يساهم في توازنه خلال الركض أو السباحة، كما انه يساعده على التعريف عن نفسه من خلال إطلاق رائحة خاصة به.

وأضاف إن الكلب يحرك ذيله لأسباب متنوعة، فعند ما يكون منخفضاً فهذا يعني انه قلق أو خائف أو خاضع، أما إذا كان مرفوعاً فهذا يعني انه حشري أو عدائي، وعندما يكون في وضعية مستقيمة فهذا يشير إلى حشرية الكلب وتركيزه لملاحقة شيء ما.

ولفت إلى أن تحريك ذيل الكلب إلى اليمين يشير إلى أنه متحمس أو سعيد، في حين أن تحريكه نحو اليسار يدل على انه غاضب أو ممتعض.

وأوضح أن الجانب الأيسر من دماغ الكلب يتحكم بمشاعر الحب والتعلق، في حين أن الجانب الأيمن يتحكم بمشاعر الخوف والقلق، ولذا عندما يكون الكلب سعيداً هو يحرك ذيله نحو اليمين، أما عندما يكون خائفاً فيحركه نحو اليسار.

وشدد على أهمية الحفاظ على ذيل الكلب وعدم قطعه، لأنه يعبر من خلاله عن مشاعره.

(ترجمة “لبنان 24” – Thedodo)

قد يعجبك ايضا