موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

كاتو “داعش” بالفانيلا في متجر أميركي

لم يُدرك الخبازون في متجر “وول مارت” الاميركي في ولاية لويزيانا الفخ الذي نُصِب لهم بعد طلب مواطن أميركي علم “داعش” على “كاتو” بالفانيلا صادف العيد الأول للخلافة المزعومة.

فكرة الكاتو كانت لتوريط “وول مارت” اكثر من ولع المواطن بـ”داعش” وأعلامها. فبعد الحظر على بيع الاعلام الكونفدرالية العنصرية في “وول مارت” منذ أسبوعين، اتصل المواطن الاميركي تشاك نتزهامر بالمتجر وطلب “كاتو” بعلم كونفدرالي. وعندما رفض المخبز، رد نتزهامر بإرسال صورة علم “داعش” وطلبها على “كاتو” آخر من المتجر نفسه.

الخبازون في “وول مارت” وهم بمعظمهم من الطبقة العاملة، لم يتعرفوا على علم “داعش” وخبزوا فطيرة الفانيلا وزينوها بشعار التنظيم. وأحرج هذا الامر “وول مارت” بعد فضح نتزهامر الحادثة اعلامياً والقول بأن وول مارت يسمح بعلم “داعش” إنما لا يسمح بالعلم الكونفدرالي.

واعتذر المتجر عن الهفوة مشيراً الى أن “الخطأ كان في المخبز وليس في السياسة”.

قد يعجبك ايضا