موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

لتربية طفل سعيد عليكم..

يأمل كل الأهل من دون أدنى شك بتوفير حياة سعيدة ومريحة لأولادهم، وهم مستعدون لبذل قصارى جهدهم بغية تحقيق هذا الأمر وتحويله إلى حقيقة ملموسة.

وأفاد موقع “لايف هاك” ان سعادة الأولاد تعد أولوية أولى بالنسبة إلى الأهل، لذا لجأ إلى مجموعة من الخبراء ليقدم مجموعة من النصائح التي يتوجب على الوالدين الأخذ بها إذا كانوا راغبين بتربية ولد سعيد.

وأشار إلى ان أبرز هذه النصائح هي:

1 – الاستماع إلى ما يقصده الولد وعدم مقاطعته عند الكلام، بل الانتظار إلى أن ينتهي قبل التكلم، وتفادي تقيم النصائح ما لم يطلبها، وطرد بدلاً من ذلك أسئلة مثل “ما رأيك؟”، و”ماذا تظن انه يجب ان نفعل؟” إلخ.

2 – ارتكاب الأخطاء وتصحيحها على مرأى من الولد، لأن هذا يعلمه ان لا مشكلة في ارتكاب الأخطاء والعمل على تصحيحها وتفادي تكرارها.

3- السماح للولد بإحداث فوضى وارتكاب أخطاء، وتركه ليصلح خطأه ويرتب اغراضه لأن هذا يطور لديه مهارات حل المشاكل والنجاح في المستقبل.

4 – تمضية الوقت معاً خارج المنزل لأنها هذا يحسن المزاج ويوفر وقتاً كافياً للتركيز على نشاطات معينة، والطبيعة تريح من الإجهاد وتخفف من العدائية وتعزز الأداء المدرسي.

5 – تعليم الولد أهمية الامتنان لأنه الطريق الأقصر إلى السعادة.

6 – الإشادة الدائمة بما يقوم به وليس بما هو عليه، مثلاً لا يجب الإشادة بالطفل لمجرد انه ذكي، بل بتخطيطه وجهده والتقنية التي اتبعها ليثبت ذكاءه ويقوم بأمر ما.

7 – الاستمتاع بالوقت معاً، أي اللعب والتنكر معاً وحث الولد على الضحك بشكل دائم.

8 – تعليم الولد أهمية التعاطف والاهتمام بالنفس ومع الآخرينن وتفادي عبارات مثل “لو كنت تحبني لما كنا فعلت ذلك”.

9 – التعبير عن الحب بالقبلات والعناق وإمساك اليد، لأن هذا يبني لدى الولد الحاجة للتواصل الاجتماعي.

10 – مساعدة الولد على تنظيم عواطفه وإظعهار ردات فعل عاطفية مناسبة، بحيث لا تغضب عندما يغضب بل تتحلى بالهدوء وتتحدث بطريقة مناسبة تعلمه ان هذا ما عليه القيام به بدلاً من البكاء والصراخ.

11 – إعطاء الولد جناحين وتركه ليحلق، فمهمة الأهل هي تعليم الأولاد كيف يلبون بأنفسهم حاجاتهم الخاصة، وكلما حصل ذلك في وقت أبكر كان ذلك أفضل.

(ترجمة “لبنان 24” – lifehack)

قد يعجبك ايضا