موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

إحذروا شخصيات الرسوم المتحركة البدينة!

حذرت دراسة جديدة من أن شخصيات الرسوم المتحركة البدينة، مثل “شريك” و”تيلي تابيز” وغيرها، تشجع الأولاد على الإكثار من تناول الوجبات السريعة الغنية بالدهون ما ينعكس سلباً على وزنهم وبخاصة زيادة حجم محيط خصورهم.

وفي أول دراسة من نوعها، تبين أن الأولاد يميلون إلى التهام أطعمة ووجبات مرتفعة السعرات الحرارية بعد مشاهدة برامج تظهر فيها شخصيات رسوم متحركة بدينة.

وحذر الباحثون في جامعة كولورادو من أن الأولاد حساسون جداً تجاه وزن شخصيات الرسوم المتحركة المقربة إلى قلوبهم.

وأوضحوا ان الأولاد يميلون للاعتقاد بأن شكل الجسم المستدير والمشوه يعني بدانة حتى وإن كانت هذه المخلوقات غير حقيقية.

وشددوا على أن بدانة هذه الشخصيات تتغلغل في ذهن الأولاد، وتؤثر على غذائهم وتشجعهم على الإكثار من تناول الأطعمة غير الصحية.

يشار إلى ان الدراسة شملت أكثر من 300 ولداً بين الـ8 و13 سنة.

(ترجمة “لبنان 24” – Daily Mail)

قد يعجبك ايضا