موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

بعد وفاة زوجها “القط”.. امرأة تتزوج من كلب

لا تؤمن دومينيك ليزبيريل البالغة من العمر 41 عاما بالزواج من البشر، وهي تستعد للزواج للمرة الثانية من ترافيس بعد وفاة زوجها دويراك بعد 16 عاما من الزواج.. كل هذا يبدو طبيعيا حتى نعلم أن زوجها الراحل كان قطا وزوجها المرتقب هو كلب!

فوفقا لصحيفة ميرور البريطانية، فإن دومينيك التي عاشت حزناً كبيراً بعد وفاة زوجها القط اثر فشل كلوي بعد زواج دام 16 عاماً، وبعدما تشاركا معاً كل شيء وعاشا أجمل اللحظات، وجدت حباً جديداً وقررت الزواج به، وهو كلبها ترافيس.

ولكن دومينيك تعتقد أنه من غير اللائق أن تتزوج قريباً احتراماً لروح زوجها الأول القط دويراك ووفاءً له.
وعلى الرغم من حزنها الكبير على فراق زوجها القط دويراك الا أنها تعد نفسها محظوظة لأنه تسنى لها أن تعيش 16 عاماً من السعادة مع زوجها الذي توفي بعمر الـ19.

وكانت دومينيك قد عثرت على الكلب ترافيس في اليونان وكان مشرداً عندما أحضرته الى منزلها منذ سنوات.

وتقابلا على شاطئ البحر عندما كانت تقدم له الطعام والشراب، وكان الكلب ترافيس خجولاً في بادئ الأمر لكن سرعان ما اقترب من دومينيك وأصبحوا على علاقة جيدة، وفي احدى المرات سرق ترافيس حذاء وحقيبة دومينيك ومنذ ذلك الوقت سرق قلبها، على حد قولها وعاشا معاً في هولندا.

ستتم مراسم الزفاف من خلال موقع أنشأته دومينيك عام 2003، Marryyourpet.com ويستقطب الموقع آلاف الزوار يومياً الذي يوثقون زواج البشر من الحيوانات الأليفة في كافة أنحاء العالم، اذ يرسلون طلبات الزواج ودومينيك تمنحهم الموافقة ليتم الزواج على الشاشة مباشرة، وترسل لهم شهادة الزواج عبر الانترنت.

ولا تقبل دومينيك كل طلبات الزواج، فهناك قواعد معينة لقبول زواج البشر من الحيوانات، فهي تتأكد من أن الحب صادق ونقي ومن احدى شروط الزواج أنه لا يوجد طلاق بتاتاً.

وكشفت دومينيك لمصادر صحفية أنها تؤيد زواج المثليين أو زواج البشر من حيوان أليف أو أكثر، وأقدمت دومينيك على انشاء هذا الموقع، بعد مقتل قطتها زيوس عندما شعرت بالحزن والكآبة وكان الناس يسخرون من حزنها ويقولون لها: “انه مجرد قط!”

وتتلقى دومينيك العديد من رسائل الكراهية والرفض لفكرة موقعها الالكتروني، ولكن لا تكترث دومينيك للأشخاص السلبيين وترغب بمتابعة رحلتها في نشر الحب بين الناس والحيوانات الأليفة.

قد يعجبك ايضا