موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

طفل في السادسة يتبرع بأعضائه.. هذه قصة ويليام

تبرّع صبي في السادسة من العمر بأعضائه لإنقاذ حياة الآخرين.

وفي التفاصيل أنّ الطفل ويليام كوي، وهو من مدينة لنكولن البريطانية، سقط من نافذة منزل والديه، يوم الثلاثاء 17 تموز الجاري، ونقل إلى المستشفى على الفور، وباءت محاولات الأطباء في الإبقاء على حياته بالفشل لإصاباته البليغة التي أدت إلى موته بعد يومين من الحادثة.

وعرف لاحقا أن كوي، وأثناء تواجده في المستشفى وفي لحظات وعيه، كان قد أعرب عن رغبته في التبرع بـ6 من أعضاء جسمه للمرضى المحتاجين لزراعة الأعضاء.

وقالت صديقة الأسرة، لورا ويلسون، إنها تذكر أن كوي ووالدته كانا يشاهدان برنامجا تلفزيونيا قبل فترة عن التبرع بالأعضاء، “لقد كان دائما حساسا وطيبا ويسعده أنه ساعد عائلات أخرى وأدخل السعادة من جديد إلى حياتها”.

قد يعجبك ايضا