وئام وهاب يُعلنها.. ويصدم الجميع!

آخر تحديث : الإثنين 10 أكتوبر 2016 - 8:59 صباحًا
2016 10 10
2016 10 10
وئام وهاب يُعلنها.. ويصدم الجميع!

لينا فخر الدين – السفير

اقرأ أيضا...

ما بدا مستهجناً عن إمكان تشكيل «سرايا التوحيد»، أكّده رئيس «حزب التوحيد» وئام وهّاب بلسانه أمس، أثناء استقباله وفداً من كشافة «طلائع التوحيد» في دارته في الجاهلية، على أن يعلن «السرايا» رسمياً ويفتح باب الانتساب في 20 تشرين الثاني المقبل.

إذاً، لم يعد في البلد «سرايا» واحدة بل «سراياتان»، من دون أن يخفي المعنيّون أن التشكيل الجديد سيكون واحداً من أضلاع «سرايا المقاومة»، مع فارق وحيد هو أنّ العدد الأكبر من أفراده سيكونون من «الجبل» أو بمعنى أدقّ من «أبناء المناطق الدرزيّة»، علماً أن وهّاب أوضح أنها «لن تكون محصورة في منطقة معينة، أو في فئة معينة، بل ستكون مفتوحة أمام الجميع للانضمام إليها»!

يقول وهاب إن «السرايا» ستكون صغيرة ثمّ ستكبر، وستبقى خلف الجيش اللبنانيّ والأجهزة الأمنيّة في التصدي لأي عدوانٍ أكان «إسرائيليا أم تشريديا أم اعتداءً على الأجهزة الأمنيّة في أي مكان»، متكئاً على «رصيد» عدد كبير من «مشاريع المنتسبين» الذين لا يحتاجون إلى تدريبات عسكريّة بل إنّ التدريب «منهم وفيهم»!

وإذا كان خصوم وهاب يتخوّفون من انفلات الوضع الأمني، خصوصاً في الجبل، في ضوء «الأخطاء الأمنيّة» التي ارتكبتها «السرايا» في أكثر من منطقة وآخرها في حارة صيدا أمس، فإنّ القائمين على الـ«نيو سرايا» يردون بأنهم ومنذ اللحظة الأولى سيضعون مجموعة ضوابط وخطوط حمراء تحمي «السرايا» من «الميليشياويّة». ويقول المعنيون إنّهم «سيمنعون أفراد التنظيم من حمل السّلاح، بما فيه الفردي، إلّا في حالات العدوان».

في المقابل، ومنذ إعلان وهّاب «سراياه»، ثمة ترقب «تويتري» في انتظار تغريدة يطلقها «وليد بيك» للتعبير عن موقفه من «سرايا التوحيد» في عقر داره، إلا اذا ارتأى أن يعالج الأمر مع الحاج وفيق صفا، «ضابط الارتباط السياسي» الدائم بينه وبين السيد حسن نصر الله.

من جهة ثانية، دعا وهّاب كل الشباب الراغبين الى «الترشح للانتخابات على رئاسة المكتب السياسي لحزب التوحيد، التي ستجرى في مؤتمر يعقد خلال الشهر المقبل، للتطعيم بين الجيل المخضرم وجيل الشباب، الذي سيكون له دور أساسي في المرحلة المقبلة». السفير