الامطار الصباحية كانت شؤماً على بلدة معركة والموت يخطف الشاب حسن سعد

آخر تحديث : الثلاثاء 1 نوفمبر 2016 - 1:22 مساءً
2016 11 01
2016 11 01
الامطار الصباحية كانت شؤماً على بلدة معركة والموت يخطف الشاب حسن سعد

يتفاءل الناس بهطول المطر، الا ان للـ “شتوة الاولى” دائماً اضراراً وضحايا نظراً لتحول الطرقات الى قنوات من الاوحال اللزجة التي تسبب انزلاقات عديدة للاليات والسيارات وينتج عنها حوادث مؤسفة …

القدر كان على موعد مأساوي مع الشاب حسن حسين سعد ( 35 عاماً ) استاذ يمارس مهنة التعليم في جويا والذي كان متوجهاً كعادته في كل صباح من منزله في بلدة معركة الى مكان عمله في جويا. …

اقرأ أيضا...

على الطريق بين معركة وطيرفلسيه، وهي الطريق التي يسميها البعض ايضاً بطريق “الموت السريع” وقع الحادث المروع بين سيارة الاستاذ حسن وهي من نوع تويوتا RAV 4 وبين شاحنة كبيرة بسبب الانزلاقات على الطريق مما ادى الى اضرار كبيرة وانقلاب الشاحنة واصابة الاستاذ حسن بجروح وكسور بالغة نقل على اثرها الى مستشفى جبل عامل في صور الا انه ما لبث ان فارق الحياة نظراً الى جسامة اصابته ….

معركة استقبلت النبأ بالحزن والاسى على فقدان شاب من خيرة ابنائها في حادث مؤسف وهي تستعد لتشييعه عصر اليوم الى مثواه الاخير بعدما كانت قد احتفلت قبل شهر تقريباً بزفافه وهو العريس الذي كان يستعد لبناء عائلة مع شريكة حياته ….

المصدر: موقع يا صور