خاص: الجمارك اللبنانية تداهم محلات “كامل أمهز” في بئر العبد

علم موقع “اونلي ليبانون” ان قوّة من المديرية العامة للجمارك داهمت صباح اليوم محلات كامل امهز في منطقة بئر العبد في الضاحية الجنوبية، وقامت بمصادرة كميات من الهواتف المحمولة.

يأتي ذلك في ظل توقيف مالك المؤسسة كامل امهز بجرم تهريب هواتف خليوية والتهرب الضريبي في ظل معلومات عن توسّع الملف ليشمل دفع الرشاوى للضباط والعسكريين.

وكانت قوة من فرع المعلومات قد داهمت ايضاً صباح اليوم محلات لبيع الأجهزة الخليوية في الدكوانة يشتبه بعلاقتها بكامل أمهز، وذلك بعد قيام صاحب المحل “م.ع” بنقل كميّات كبيرة من الأجهزة الجوالة وتخبئتها في شقة بالقرب من محلاته.

المصدر: خاص “اونلي ليبانون”

تعليق واحد

أضف تعليق

  • اولا بموضوع الحاج والكبير كامل امهز.
    ليش يا جمارك ويا معلومات هالتمسيليات واتتم وضباطكم تعرفون بأن القضيه ليست قضية تهريب هواتف او غيرها .
    الموضوع هوا موضوع محاصصه مثل ما الضباط على المرفأ والمطار وغيره من الدوائر يوظفون عناصر للرشاوة وعند اكتشافهم بيروح العنصر والضابط ش يف بيطلع الحقيقة هي بلد فلتان من الرئيس الى اصغر دركي .
    رجال الاعمال ككامل امهز وغيره البدو يبقى وصفحته بيضاء عند الدولة بدو الكبير يكون الو نسبة كفرض خوه .
    واذا ما وافق بينعمل تقرير امني وبينعل قاتل النبي
    وغيره وغيره .نحن كشباب الطائفة الشيعية نتمنى من سماحة السيد حسن نصرالله ونناشد دولة الرئيس نبيه بري بنظرة حسينية ونظرة عدل بقضية كامل امهز .
    ونتكنى الافراج السريع لأن كامل امهز رجل من كبار الطائفة الشيعية ولن نسكت عن هذا الظلم .
    اذا في معلومات وامن ويا لطيف ليش تركتم شادي المولوي ليش يا قادة الشيعة لم تطالبو بهيك ناس فجرو وقتلو شبابنا.
    فنتمنى الحل السريع والافراج عن كبير من كبار بعلبك الهرمل الاخ الحاج كامل امهز