سامي يبكي الشهيد بيار الجميل: لم يكن هدفنا “التمريك”

آخر تحديث : الجمعة 18 نوفمبر 2016 - 8:26 صباحًا
2016 11 18
2016 11 18
سامي يبكي الشهيد بيار الجميل: لم يكن هدفنا “التمريك”

دعا رئيس حزب الكتائب النائب سامي الجميّل رئيس الجمهورية الى ان يخوض التحدي الاكبر ويدعو الى “لبنان جديد” عبر تطوير النظام مشيرا الى ان الحزب مستعد لمواكبة اي طرح باتجاه تطوير النظام للخروج من دولة جامدة وتركيبة متفجّرة.

وأكّد في حديث لبرنامج “كلام الناس” على قناة lbci “اننا سنتصرّف بحس وطني مع العهد الجديد وسندعم الايجابي منه وسندلّ على الخطأ ونعارضه داعيا الى الاستفادة من الجو الايجابي وصولا الى قانون انتخابي جديد”.

اقرأ أيضا...

وفي بداية الحلقة، وخلال عرض تقرير عن مواقف الشهيد بيار الجميل، لم يستطع النائب الجميل حبس دموعه. وفي الشأن الحكومي، قال الجميل:” كنا ايجابيين بموضوع المشاركة بالحكومة ولم نضع أي شروط في هذا الاطار ، ووجودنا فيها لانها حكومة وحدة وطنية ولنواكب انطلاقة العهد الجديد”.

واعتبر ان استعراض حزب الله العسكري يعرّض لبنان للخطر وهو رسالة سيئة لرئيس الجمهورية ولمن يؤمن بالدولة اللبنانية.

وأكد “أننا صوّتنا بعبارة “ثورة الارز في خدمة لبنان” في الانتخابات الرئاسية لان ما حصل لم يكن طبيعيا، وظروف الانتخابات لم تكن طبيعية، ولان الشهداء ماتوا للحفاظ على لبنان وليس من الوارد ان تذهب تضحياتهم سدى، مشددا باننا لن نساوم على مبادئنا وثوابتنا ومواقفنا لا من اجل انتخابات رئاسية ولا من اجل مقعد وزاري او انتخابات نيابية”. ولفت الى “اننا لم نتحدّ احدا وهدفنا لم يكن “التمريك” على احد انما الحفاظ على دماء الشهداء، مضيفا: كل واحد حر بأن يقارب الموضوع كما يراه مناسبا واتفهّم وجهة النظر الرئيس سعد الحريري الذي اعطى الاولوية لاعتبارات ثانية، وتابع: نحن الفريق الوحيد في لبنان الذي اعترف بالخسارة”.

وردا على سؤال قال: “لسنا نحن من فتح الجدال مع القوات انما الدكتور سمير جعجع هو من خرج الى الاعلام للقول ان من لم يصوّت لعون لا يجب ان يكون شريكا في الحكومة ولو كان هو مكاننا لكان قال الكلام عينه، مضيفا: نعتبر من كلام الدكتور جعجع أنهم لا يريدوننا أن نكون في الحكومة، وتابع: نحترم رأي جعجع ونعتبر ان كلامه يعني ان هناك محاولة لكي لا نكون في الحكومة”. واشار الى ان “مشاركة جعجع في الحكومة امر يعود له”، وقال: “نحن سنكون في الحكومة لانها حكومة وحدة وطنية ولنواكب انطلاقة العهد وسنكون صوتا صارخا باسم جمهور 14 آذار”، وأضاف: “قررنا منذ انتخابي لرئاسة الحزب ان نعطي نموذجا جديدا في الحياة السياسية ونكون صادقين مع الناس، وقد برهنّا للناس اننا ننفذ ما نعد به والكتائب ستكون صادقة مع اللبنانيين في كل المحطات”.