“البلد سيكون في مأزق” خلال الأيام العشرة المقبلة؟

آخر تحديث : الأربعاء 30 نوفمبر 2016 - 12:50 مساءً
2016 11 30
2016 11 30
“البلد سيكون في مأزق” خلال الأيام العشرة المقبلة؟

تُشير مصادر مواكبة لعملية التأليف لـ”اللواء” أن الأزمة ليست عند الرئيس المكلف، فتشكيلته جاهزة وحاضرة، وسبق أن قدمها للرئيس ميشال عون، لكن المشكلة عند من يريد العرقلة ووضع العصي في الدواليب، والمسألة تتجاوز الاختلاف على توزيع الحقائب.

وتخوفت المصادر انه في حال عدم ولادة الحكومة خلال الأيام العشرة المقبلة، فإن البلد سيكون في مأزق.

اقرأ أيضا...

وكشفت هذه المصادر أن العقدة لدى “حزب الله” الذي فوّض الرئيس نبيه برّي، لكنه لا يزال يربط القرار النهائي به في كل كبيرة وصغيرة.

والأزمة، كما تراها المصادر النيابية، تندرج ضمن عملية تصفية حسابات بين الرئيس برّي وكل من الرئيس عون والوزير جبران باسيل.

وتوقع مصدر حزبي في 14 آذار مزيداً من العرقلة، مستبعداً ولادة الحكومة في وقت قريب، وهذا أمر يدعو إلى القلق من وجهة نظره.