الحريري يشدد على ضرورة الاسراع بإنجاز المشاريع في بيروت

شدد رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري على ضرورة تسريع الخطى لانجاز المشاريع الملحة التي تحتاج إليها العاصمة بيروت، لا سيما الكهرباء والنفايات والصرف الصحي.

ودعا الرئيس الحريري لدى استقباله أعضاء المجلس البلدي لمدينة بيروت برئاسة المهندس جمال عيتاني إلى “العمل معاً يداً واحدة لتفعيل العمل البلدي”، مؤكداً أن “الحكومة جاهزة لدراسة ودعم الخطوات والمشاريع الأساسية والحيوية التي تتطلب موافقة مجلس الوزراء لكي توضع موضع التنفيذ في أقرب وقت ممكن”.

بعد اللقاء، قال عيتاني: “هنأنا الرئيس الحريري بالعام الجديد وبتأليف الحكومة، وكانت فرصة لاطلاعه على عمل المجلس البلدي، الذي بدأ منذ حوالى السبعة أشهر، والانجازات التي قمنا بها والعقبات التي واجهناها، والمشاريع المستقبلية التي يحتاج تنفيذها إلى جهد كبير والى تعاون بين المجلس البلدي لمدينة بيروت ومجلس الوزراء”.

وأضاف: “طموحنا كبير وتحدثنا معه عن عدد من المشاريع المحددة ومشاريع أطلقناها، وهي قرابة ثمانية تتعلق بالبنى التحتية، ومكننة العمل البلدي، إضافة الى المشاريع الضخمة كموضوع التخلص من النفايات نهائياً عبر التفكك الحراري، ومشروع الكنس والجمع الجديد، وقد أنجز دفتر الشروط الخاص به، وستنطلق المناقصة المخصصة لهذا المشروع خلال الشهر الحالي، إضافة الى المشروع المتعلق بحل أزمة الكهرباء في مدينة بيروت والعمل المتواصل لتأمين الكهرباء في العاصمة 24 على 24 ساعة”.

تابع: “رغم أننا تأخرنا بإعلان الانجازات التي قام بها المجلس البلدي والصعوبات التي واجهناها، ستكون لنا إطلالة في 23 من الشهر الجاري للاعلان بشكل مفصل عما قمنا به والأعمال المنوي تنفيذها والمخططات الموجودة لدى المجلس البلدي، وكما وعدنا ستكون هناك شفافية بما قمنا به”.

من جهة ثانية، تلقى الرئيس الحريري برقيتي تهنئة من الرئيس الجزائري عبد العزيز بو تفليقة ومن رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم لمناسبة تشكيل الحكومة والعام الجديد.