بالتفاصيل.. خاطف قاصر عمشيت بعهدة القوى الأمنية

استطاعت القوى الأمنية تحديد مكان الشاب السوري حماد حمداوي، الذي أقدم على خطف القاصر علا اللقيس من أمام ثانوية عمشيت يوم الثلاثاء الماضي.

وبحسب معلومات “ليبانون ديبايت”،تمكنت القوى الأمنية من تحديد مكان الخاطف في شمال لبنان وتحديدا في منطقة النبي يوشع في المنيةK بعد أن كان مختبئاً في وقت سابق في وادي خالد على الحدود الشمالية اللبنانية السورية.

وفي التفاصيل، عثرت القوى الأمنية على حمداوي بمساعدة بعض الفعاليات المدنية والدينية، وعلى رأسها الشيخ أحمد اللقيس وعشيرة آل الجراح، وتحديداً عيسى وعلي احمد الجراح، آل شاهين ورئيس بلدية مجدل عنجر الحاج سعيد ياسين وغيرها من العشائر والفعاليات الوازنة في المنطقة. وهي الجهات التي كانت تعمل على خط مساعي تحديد مكان الخاطف واسترداد الطفلة علا قبل تنفيذ مخطط تهريبهما إلى سوريا عبر بعض أصدقائه.

المصدر: ليبانون ديبايت