“محمد” صدم والده برحيله المفاجئ.. وكلمات مؤثرة من خطيبته

بصدمةٍ وحزن ودّعت بلدة عبّا الجنوبية فقيدها الشاب محمد ترحيني البالغ من العمر 25 عامًا إثر ذبحة قلبيّة مفاجئة ألمّت به.

خطيبته كوثر عباس التي لم تصدّق نبأ وفاته بعد، نشرت كلمات مؤثرة عبر صفحتها على “فيسبوك”، ما أثار تعاطفًا كبيرًا معها بين الناشطين.

فقد نشرت صورةً تجمعها به وقالت: “حبيبي، يعني أنا هلق لازم صدّق إنو خلص ما بقى شوفك؟ يعني خلص هلق ما بقى في حدا يصبحني بحكيو الحلو و لا بقى تقلّي بحبك قبل ما تنام؟ يعني خلص ما رح انطرك الساعة 4 لنتغدّى سوا؟ ما بقى تقلي شو جاي عبالك؟ يعني خلص ما بقى انطرك نهار الجمعة ونخطط لوين نضهر؟ ونرجع تعبانين وتقلي حضنك راحتي؟ يعني أنا هلأ بس اقرا شي مهضوم ما بقى ابعتلك و نتشارك الأفكار و نضحك سوا؟ كنت اذا ما شفتني يوم تقلي ما بقى فيي، هيك تركتني العمر كلّو؟ مش كنا عم نحضّر لوين بدنا نسافر وننبسط سوا؟ كان حلمي شوفك بعد شهرين بتخرجك بس فلّيت بكير. يا رفيق حياتي، 5 سنين سوا،كان عنا كتير طموحات وين رحت قبل ما نحققن؟ يا شمعة حياتي، يا كل الدني، يا اغلى من عيوني، انا كتير بحبك ورح ضل حبك كل العمر، كتير اشتقتلك و رح اشتقلك كتير بعد، يا حلم ما إلو حدود يا قلبي لي انكسر”.

كما سيطر الحزن على والده المغترب في أفريقيا الذي كان ينتظر أن يفرح بابنه الوحيد.