أهالي العسكريين المخطوفين: نعيش على أعصابنا

تابع حسين يوسف والد العسكري المخطوف لدى “تنظيم داعش” محمد، من خيمته في ساحة رياض الصلح التطورات الميدانية في جرود عرسال من على شاشة التلفزيون، سائلاً إذا كانت المعركة تنحصر فقط بتطهير الجرود من “جبهة النصرة”؟.

وسأل يوسف باسم الأهالي عبر صحيفة “الحياة”: “ماذا عن المعركة ضد تنظيم داعش في ظل الضغط باتجاه معين؟ ما هو مصير أبنائنا التسعة في ظل هذا الضغط؟”.

وقال: “لا أقبل أن أكون ورقة للضغط باتجاه معين لكن نحمل كل شخص مشارك في المعركة مسؤولية مصيرهم”، وأكد “أننا نعيش على أعصابنا ونشعر بخوف على سلامة العسكريين”.