موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

تنبأ بإصابة نيمار وخسارة البرازيل…وبطل كأس العالم هو؟!

لو صدقوا ما قاله منجّم برازيلي في 13 يونيو الماضي، أي بعد يوم من بدء مونديال البرازيل، لربما تجنبت بلاد الأمازون أكبر مذلة كروية في تاريخها، ففي ذلك اليوم توقع “المنجم كارلينيوس” هزيمتها أمام ألمانيا بأهداف “الواحد بعد الآخر” وتوقع أيضاً خروج نيمار من اللعب قبل ربع النهائي، كما توقع بقاء ألمانيا والأرجنتين وهولندا، ثم قال ان ألمانيا ستحظى بالكأس الشهير.

يطلقون عليه اسم “منجّم أبوكارانا” لأنه من مدينة بذلك الاسم في ولاية “بارانا” بالجنوب البرازيلي، وفيها أعدت معه “قناة 38” المحلية مقابلة، استمدوا منها الأهم وجعلوه شريط فيديو بعد 3 أيام من المقابلة، ووضعوه في “يوتيوب”.

وقبل يوم من المباراة مع ألمانيا راهنت احداهن اسمها آنا في مركز للمراهنات بعشرة ريالات برازيلية على فوز ألمانيا بسبعة أهداف مقابل هدف للبرازيل، وهو ما حدث تماما
نسمع كارلينيوس يتحدث في المقابلة بحزم وتأكيد واضحين من عباراته التي تترجمها “العربية.نت” حرفياً، ولكن باختصار، فيذكر في أولها أن: “البرازيل لن تفوز بكأس العالم (.. ) هذه الكأس هي بين هولندا وألمانيا والأرجنتين.. البرازيل يمكن أن تصل الى النهايات، لكنها لن تفوز بالكأس” طبقا لما أكد.

ثم ذكر الأغرب في المقابلة التي أعدوها معه بعد يوم من فوز البرازيل 3-1 على كرواتيا، فقال أن “قوى غيبية كبرى” لن تدع البرازيل تصل الى النهائي، وان اللاعب نيمار “لن يلعب المباريات النهائية.. سيخرج من المونديال (ضد ارادته) ولن يلعب” مكرراً العبارة مرتين.

ومع أن البرازيل سجلت هدفاً في مرمى الألمان، وهناك من اعتبره بتسهيل منهم “ليساعدوها على حفظ ماء الوجه” بحسب ما رددوا، إلا أن كارلينيوس أكد في توقعاته أن البرازيل: “لو وصلت لتلعب ضد ألمانيا، أو حتى هولندا، فلن تسجل شيئاً، وبالعكس بالنسبة إليها، لأن الأهداف ستدخل في مرماها واحداً بعد الآخر”.

هذا التوقع الأخير من “منجّم أبوكارانا” في وسائل الاعلام البرازيلية، كان السبب الرئيسي في إقبال البرازيليين على مراجعة ما قال في الفيديو الذي شاهده أكثر من 700 ألف منذ الهزيمة التاريخية مع ألمانيا الثلاثاء الماضي.

قد يعجبك ايضا