موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

ماذا بين بطرس حرب وهيفاء وهبي؟

1

سبق لوزير الاتصالات في الحكومة السابقة نقولا صحناوي أن عيّن النجمة اللبنانيّة هيفاء وهبي “سفيرة الاتصالات للقضايا الإنسانيّة”، بهدف الاستفادة من جماهيريّتها الواسعة وقدرة تأثيرها على الرأي العام، وفق ما برّر صحناوي هذا التعيين.

إلا أنّ اللافت أنّ وزير الاتصالات في الحكومة الحاليّة بطرس حرب لم يدعُ، حتى الآن، النجمة اللبنانيّة الى الوزارة أو الى أيّ نشاط نظّمته، كما لم يتعاون معها في إطار حملة توعية.

فهل أنّ حرب يملك موقفاً من هذا التعيين، ومن هيفاء وهبي تحديداً، أم أنّه ينتظر التوقيت المناسب للاستفادة من شهرتها في حملة جديدة للوزارة؟ علماً أنّ نشر صور هيفاء على اللوحات الإعلانيّة للتحذير من استعمال الهاتف الخلوي أثناء قيادة السيّارة قد يشكّل سبباً إضافيّاً لهذه الحوادث، إذا أطال السائق النظر الى الصورة!

إشارة الى أنّ مصدراً مقرّباً من حرب أكد لموقع الـ mtv الالكتروني أنّ الأخير لا يملك موقفاً معترضاً على المنصب الشرفي الذي تتولاه هيفاء وهبي، مرجّحاً أن يتمّ التعاون بين الوزارة وهيفاء حين تكون الظروف ملائمة، ومشيراً الى أنّ مكاتب الوزارة مفتوحة أمام النجمة اللبنانيّة حين ترغب بزيارتها.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

قد يعجبك ايضا