موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

قوى الأمن توضح: هذا ما حصل مع سائق الدراجة النارية على أوتوستراد الناعمة


تناقلت بعض مواقع التواصل الإجتماعي يوم أمس 17/7/2014 صورة لدراجة نارية على أوتوستراد الناعمة يقوم سائقها بألعاب بهلوانية و إلى جانبه “درّاج” في قوى الأمن الداخلي.

يهم المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي أن توضح ما يلي:
أولاً: بتاريخ 13/7/2014 وأثناء قيام أحد دراجي مفرزة سير بعبدا بمهمة على أوتوستراد الناعمة، صودف مرور دراجة نارية مدنية وبدأ سائقها بالقيام بألعاب بهلوانية بمحاذاة الدرّاج الذي أنذره بالتوقف عن القيام بهذه الأعمال عدّة مرات ولكنه لم يمتثل، ولدى محاولة توقيفه وتحرير محضر مخالفة بحقه زاد من سرعة دراجته، عندها توقّف الدرّاج عن مطاردته خوفاً على سلامته كي لا يعرّض حياته للخطر، وكان أحد المارة قد إلتقط الصورة التي تُظهر الدراجتين بمحاذاة بعضهما.

ثانياً: تمّ إتخاذ التدابير المسلكية المناسبة بحق الدرّاج موضوع الصورة لعدم طلبه المؤارزة لضبط هذه المخالفة.

ثالثاً: إن مفرزة سير بعبدا تقوم بتسيير الدوريات ضمن نطاقها الإقليمي، لا سيّما على أوتوستراد “الكوستابرافا – خلدة” بغية منع هذه المخالفات التي تشكّل خطراً على السائقين أنفسهم وعلى السلامة العامة.

قد يعجبك ايضا