موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

تقارير استخبارية أميركية كشفت مخطط “ليلة القدر”

نقلت عن مصادر أمنية واسعة الاطلاع لـ”الراي”، أن منطقة البقاع نجت ليل الخميس من مخطط إجرامي خطير كان من شأنه أن يقحم لبنان في أتون مذهبي خطير.

وقالت المصادر إن جهازاً أمنياً لبنانياً رسمياً تبلّغ من الأميركيين قبل عشرة أيام معلومات موثقة تفيد أن مجموعات من المعارضة السورية المسلحة تقدر بأقل من ألفي عنصر، ستطلق عملية عسكرية عشية إحياء إحدى ليالي القدر (ليلة الجمعة) وصولاً الى بلدة نحلة البقاعية وبلدات أخرى، وذلك بهدف ارتكاب مجزرة تؤدي الى استدراج طائفي للرد في منطقة أخرى، وايضاً خطف عشرات الرجال والشبان من هذه البلدة ومن بلدات أخرى، بهدف مقايضتهم بالموقوفين الإسلاميين في سجن رومية المركزي.

ووفق التقارير نفسها، فقد طلب الأميركيون من قيادتيْ الجيش اللبناني والأمن العام التعميم على العسكريين، وخصوصا الضباط، اتخاذ تدابير احترازية، مخافة إقدام مجموعات تكفيرية على خطف جنود أو ضباط لمبادلتهم أيضاً بموقوفي روميه من المنتمين الى «النصرة» و«كتائب عبدالله عزام» و«القاعدة».

واشارت هذه التقارير الى أن العمليات العسكرية في جرود القلمون افضت الى سيطرة الجيش السوري و«حزب الله» على نقطة استراتيجية كانت تشكل إحدى أكبر نقاط التجمع للمجموعات المسلحة التي كانت تنوي تنفيذ عملية «ليلة القدر».

قد يعجبك ايضا