موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

قوى الامن اوقفت شخصين من افراد العائلة التي شجعت عبّاس

صدر عن المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي ـ شعبة العلاقات العامة البلاغ الاتي: “تناقلت المواقع الإلكترونية صباح 19/07/2014 مقطع فيديو يتضمن طفلا يعنف طفلا آخر بحضور وتشجيع من أهل الطفل الأول. وبناء لتوجيهات ومتابعة مباشرة من معالي وزير الداخلية والبلديات الأستاذ نهاد المشنوق والمدير العام لقوى الأمن الداخلي اللواء إبراهيم بصبوص، باشرت قوى الأمن الداخلي بإتخاذ إجراءاتها وتحقيقاتها بإشراف القضاء المختص.

وبنتيجة الإستقصاءات والتعقبات الفنية وتقاطعها مع المعلومات التي توافرت من ناشطين إلى مواقع التواصل الإجتماعي العائدة لقوى الأمن الداخلي، تمكن مكتب مكافحة جرائم المعلوماتية وبمؤازرة قوة من مفرزة الضاحية الجنوبية في وحدة الشرطة القضائية، من تحديد المكان الذي حصل فيه الإعتداء على الطفل: ـ خالد ن. (مواليد 2005) سوري الجنسية وهوية ذوي الطفل عباس ع. (مواليد2012) لبناني، حيث دهمتهم في محلة الرمل العالي.

وحوالى الساعة 23.30 من التاريخ المنوه عنه أعلاه أوقفت القوة المذكورة والد الطفل عباس، المدعو: ـ أ. ع. (مواليد العام 1967، لبناني)، داخل أوتوبيس أجرة (فان) يملكه، في محلة عين الدلبي – الرمل العالي.

وعند الساعة الواحدة من تاريخ 20/07/2014، أوقفت دورية من شعبة المعلومات المدعو: – ح. ط. (مواليد 1997) الذي يشتبه بقيامه بتصوير ابن عمه عباس أثناء إعتداء الأخير على الطفل خالد، وسلمته إلى مكتب مكافحة جرائم المعلوماتية”.

قد يعجبك ايضا