موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

“حزب الله” فوجئ بصواريخ مضادة للدبابات والدروع بيد العصابات الإرهابية

1

فوجئ مقاتلو “حزب الله”ة في مناطق القلمون المشرفة على أراضي لبنان البقاعية الوسطى والشمالية، بانتشار جديد لميليشات وعصابات “الجيش السوري الحر” و”جبهة النصرة” ومقاتلين لبنانين من شمال لبنان وبقاعه في تلك المرتفعات.

ولفتت أوساط أمنية رسمية لبنانية لصحيفة “السياسة” الكويتية الى ان “قيادات “حزب الله” اضطرت بعد ثلاثة أيام فقط من عودة انفجار جبهة القلمون، إلى استدعاء 600 مقاتل آخر جرى نقل نصفهم تقريباً من مناطق القتال في شمال سوريا مثل حلب وحماة واللاذقية”، كاشفة عن أن “ما شكل مفاجأة الزخم العسكري هو غزارة نيران قوات المعارضة الناجم عن حصول “الجيش الحر” وبعض الفصائل المقاتلة على أسلحة نوعية “فتاكة” جديدة ما عدا الاسلحة المضادة للطائرات، وذلك استناداً إلى شهادات مقاتلين جرحى من الحزب أكدوا أن أكثر الإصابات في صفوفهم، خلال الأسبوعين الماضيين ناجمة عن صواريخ مضادة للدبابات والدروع شديدة الفاعلية ودقيقة التصويب”.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

قد يعجبك ايضا