موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

حين يلتقي نصرالله وجعجع…

0

يشكّل أمين عام حزب الله السيّد حسن نصرالله ورئيس حزب القوات اللبنانيّة سمير جعجع النقيضين الأبرز على الساحة السياسيّة. سيلتقي الخصمان، في مصادفة لافتة، في إطلالتين في التوقيت نفسه. يتحدث السيّد نصرالله في في مهرجان “يوم القدس العالمي” في الخامسة عصر الجمعة المقبل، ويتحدث جعجع في الذكرى التاسعة لخروجه من السجن خلال تدشين مجسّم الزنزانة في احتفالٍ بعنوان: “زنزانة الحكيم، ذاكرة الحرّية!” وذلك في المقرّ العام لحزب القوات اللبنانيّة في معراب.

وكشفت “الجمهورية” عن أنّ نصرالله سيمرّ مروراً عابراً على الوضع الداخلي، بينما سيُفرد حيّزاً واسعاً من كلامه للتركيز على القضية الفلسطينية والتطوّرات المتسارعة في غزّة وما يرافقها من تحرّك دولي وعربي لوقفِ العدوان الاسرائيلي ضد ابنائها.

كذلك سيشدّد على اهمّية القضية الفلسطينية وأثرها التوحيدي لتجاوز ما يضرب المنطقة من انقسامات مذهبية حادّة. وسيؤكّد أيضاً على علاقة قوى المقاومة بعضها ببعض والحرص على استقرار العلاقات بين كافة قواها، خصوصاً في هذه المرحلة.

وأشارت مصادر مُطلعة على موقف “حزب الله” إلى أنّ أهمّية ما يجري في غزة وضرورة التعاطف مع أبناء الشعب الفلسطيني دفعَ بالحزب الى تجاوز كلّ المحاذير الأمنية في البلاد.

 أما جعجع فسيتحدث أمام شخصيّات سياسيّة وديبلوماسيّة ودينيّة واجتماعيّة وإعلاميّة وثقافيّة عن التطوّرات المحليّة والإقليميّة. كما سيتحدّث في المناسبة عددٌ من سياسيّي قوى 14 آذار وتيار “المستقبل” والمجتمع المدني، إضافةً الى قراءات عن الحقبة الماضية يتبعها عرضُ فيلم وثائقي.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

قد يعجبك ايضا