موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

سوريون، باكستانيون وغيرهم… باتوا يتوزعون على شوارع الاشرفية

0

فلسطينيون، سوريون، باكستانيون وغيرهم… باتوا يتوزعون على شوارع الاشرفية وأحيائها. ما ان تسأل عن السبب حتى تأتيك اجابات مختلفة. ففي التباريس، يتحدث حارس مطعم عن باصات تأتي من مخيم صبرا منذ الصباح ناقلة عمالاً الى ورش البناء الجارية وما تلبث ان تعود مساء لاسترجاعهم. سكان الحي تسودهم الشكوك. بعيدا من مشاعر العنصرية، فان اخبار الامن ولاسيما انتشار “داعش” واخواتها تثير هواجسهم بحسب “النهار”.

في الجميزة، عمال من لون آخر. يقول valet parking يعمل في مطعم معروف ان ظهر الجمعة بات يشكل بالنسبة الى سكان الحي “علامة فارقة”.

مع انتهاء الصلاة، “تتدفق” الى الشارع “امواج” من السوريين، ومن كل الاعمار. البعض يفترش الارض. فيما يجول البعض الاخر بين السيارات بحثا عن “منحة مالية” من هنا او طعاما من هناك بح.

تكمل الجولة وصولا الى مار مخايل. هناك بات الشارع مقصداً لعمال من كل الجنسيات، عبر باصات تحمل لافتات طرابلسية. واللافت ان “الثورة السياحية” التي يميّزها انتشار المطاعم والـ pubs على انواعها تتواكب مع تفشي ظاهرة استقدام لاجئين سوريين لتوفير الخدمات في بعض الحانات.

المصدر: النهار

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

قد يعجبك ايضا