موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

الجيش السوري يؤازر “السيف المسلّط” ناريـاً

منذ بدء عملية الجيش اللبناني في بلدة عرسال في البقاع الشرقي والتي اطلق عليها اسم “السيف المسلّط”، يؤازر الجيش السوري نظيره اللبناني في هذه العملية ذات المصالح المشتركة بين الجيشين.

فعلى مدى أربعة أيام من المعارك، نشطت مقاتلات الجيش السوري بتعقب المسلحين وإمداداتهم العسكرية إنطلاقاً من منطقة الجرود نحو عرسال “الضيعة” مستهدفة إياها بشكل مباشر مانعة إياها من الوصول إلى هدفها.

فقد شن الطيران الحربي السوري بين اليوم الثلاثاء وأمس الاثنين سلسلة غارات إستهداف مواقع المسلحين على الحدود اللبنانية – السورية بالاضافة إلى تحركاتهم وأرتالاً كانت تتجه إلى “الضيعة” موقعة إصابات مؤكدة.

وفي هذا السياق، علمت “الحدث نيوز” بأن مقاتلات الجيش وجهت ضربة قوية للمسلحين أمس في الجرود الشرقية للبلدة تمثلة بإستهداف رتل عسكري كبير كانت يتجه نحو مؤازرة المسلحين داخل البلدة وذلك في منطقة “خربة داوود” شرقي عرسال.

القافلة كانت تضم عشرات المسلحين بالاضافة إلى سيارات رباعية الدفع محملة برشاشات ثقيلة ومنصات صاروخية وأمدادات عسكرية لوجستية تمّ تدميرها عن بكرة ابيها عبر إطلاق عدة صواريخ نحوها، ما ادى إلى تدمير الاليات ومقتل عشرات المسلحين.

ولتأمين الموقع، شنت مدفعية الجيش السوري المتمركزة في تلال القلمون القريبة من الحدود عمليات قصف على موقع الغارات في خربة داوود.

قد يعجبك ايضا