موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

“اونلي ليبانون” يكشف قصة “اقفل جهازك يا شامل وابدأ الدمار الشامل” ..

انتشرت على مواقع التواصل الإجتماعي حملة ضخمة تطلب من قائد فوج المغاوير العميد شامل روكز عم الإستماع الى احد وشن حرب مدمرة على الإرهابيين في عرسال.

ما حقيقة هذه الحملة وكيف انطلقت ومن اين كانت الشرارة الأولى؟

البداية على مواقع التواصل الإجتماعي كانت من خلال الصفحة الرسمية الخاصة بموقع “اونلي ليبانون” بعد ان نشر مدير الصفحة صورة للعميد روكز وكتب عليها “مواطن يوجه نداء للعميد شامل روكز يطلب منه عدم الرد على السياسين وقال: اطفئ جهازك يا شامل وابدأ الدمار الشامل …”، وحظيت هذه الصورة بآلاف الإعجابات ومئات التعليقات واعادة النشر.

وعن المصدر الرئيسي لهذه العبارة يقول المدير الذي نشرها على الصفحة انه وخلال استماعه لبرنامج “يا ريما” للزميلة ريما نجيم عبر اذاعة “اغاني اغاني” وكانت خلاله تتلقى الإتصالات المؤيدة والداعمة للجيش، اتصل بها احد المواطنين وقدم مداخلة سريعة ختمها بهذه العبارة التي نالت اعجاب الأدمن الذي بدوره قام بنشرها على الفور.

ويشير الأدمن الى انه لم يتوقع ابداً ان تحصل هذه العبارة على شهرة واسعة وتتحول الى حملة ضخمة للتضامن مع الجيش اللبناني الذي يحارب الإرهاب في عرسال، ويؤكد انه سيتابع حملته التضامنية على موقع فايسبوك من خلال صفحة موقع “اونلي ليبانون” التي تحولت الى مركز رئيسي للتضامن مع الجيش من لبنان وكافة دول العالم.

قد يعجبك ايضا