موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

ما الجديد في قضية العسكريين الأسرى؟

أعلن عضو مجلس الشورى لهيئة العلماء المسلمين الشيخ يونس عبد الرزاق أن الأمور في قضية العسكريين المخطوفين تتجه لخواتيم طيبة وأكد ألا تواصل مباشر مع المسلحين لأنهم أصبحوا في الجرود، مشيرا إلى وجود وسيط سوري ثالث يتولى المفاوضات وهو اطمأن إلى العسكريين.

وشدد عبد الرزاق في مداخلة لبرنامج “نهاركم سعيد”، على ان هيئة المسلمين بذلت مساع طيبة لدرء الفتنة عن أهل عرسال والجيش وهي لم تتخل عن دورها وتسعى لحقن دماء الجميع.

من جهته، طمأن مصطفى الحجيري أنّ العسكريين بصحّة جيدة، وقال إنّهم يُطالبون الدولة بالتحرك من أجل إطلاق سراحهم.

قد يعجبك ايضا