موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

ما هو مصير الشهادة الرسمية؟

عقدت جمعيات عمومية في بيروت والمحافظات ظهر اليوم، بناء لدعوة المجلس التنفيذي لنقابة المعلمين في لبنان، وناقشت توصية المجلس الاستمرار بمقاطعة تصحيح الامتحانات الرسمية في ظل عدم وجود أي مستجدات أو حلول جدية تستوجب العودة عن قرار المقاطعة، وصوتوا بالاغلبية الساحقة على رفض اعطاء الافادات للطلاب مع التمسك بمقاطعة التصحيح لحين اقرار سلسلة الرتب والرواتب.

واكدوا، في بيان، “ان هيئة التنسيق النقابية بقيت رغم الاصفافات السياسية والضغوطات التي مورست عليها صوت المعلمين والموظفين وكل من لا صوت له. فالمعلمون الذين كانوا الأحرص طيلة السنوات الثلاث الماضية على الطلاب وقدموا العديد من التنازلات لقاء وعود لم تحقق من المسؤولين، لن يتراجعوا عن قرار مقاطعة التصحيح ما لم تقر سلسلة الرتب والرواتب، وحملوا المسؤولين السياسيين مسؤولية عدم اعطاء الشهادات حتى الآن للطلاب لأنهم من يماطل بإقرار السلسلة منذ ثلاث سنوات”.

وتمنى المعلمون على المجلس النيابي “عقد جلسة في أسرع وقت ممكن لإقرار السلسلة رأفة بالطلاب وبالشهادة الرسمية، وعودة وزير التربية عن قرار اعطاء الافادات للطلاب”.

وفوضت الجمعيات العمومية المجلس التنفيذي للنقابة باتخاذ الخطوات المناسبة لاقرار السلسلة.

قد يعجبك ايضا