موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

“داعش”: أرقام صادمة

نشرت صحيفة “هافنغتون بوست” حقائق حول تنظيم “الدولة الإسلامية في العراق والشام” في تقرير حمل عنوان: “15 رقماً صادماً يجعلك تتنبّه إلى ما يقوم به “داعش” في العراق”.

13000
الكيلومترات المربعة التي يعتقد أن “الدولة الإسلامية” يسيطر عليها في سوريا والعراق تقارب مساحة بلجيكا. وتشير تقديرات أخرى الى أن “داعش” يسيطر على مساحة تقارب 35 ألف ميل، بما يعادل مساحة الأردن.

1922
عدد القتلى الذين سقطوا في العراق خلال شهر حزيران الماضي، بحسب التقديرات الحكومية، ما يجعله الشهر الأكثر دموية في العراق منذ أيار العام 2007. وتشير التقديرات الحكومية إلى أن القتلى يتوزعون بين 1393 مدنياً، و380 جندياً، و149 شرطياً، فيما جرح 2610 أشخاص، معظمهم من المدنيين.

30000 – 50000
عدد المقاتلين المنضوين تحت راية “الدولة الإسلامية”، وفقاً للخبير في شؤون الحركات الجهادية هشام الهاشمي.

5
عدد الدول التي ينخرط فيها تنظيم “الدولة الإسلامية” في القتال مباشرة، حيث هاجم جنوداً من العراق وإيران ولبنان وسوريا وتركيا.

2 مليار دولار
القيمة المقدّرة للأموال السائلة والأصول التي يملكها “الدولة الإسلامية” بحسب خبراء مختصين في شؤون الإرهاب. وبعد السيطرة على مدينة الموصل استولى التنظيم على مئات ملايين الدولارات من المصارف ومئات ملايين الدولارات الأخرى من الغنائم العسكرية.

3 ملايين دولار
العائدات اليومية لـ”الدولة الإسلامية” من النفط والغاز، بعدما سيطر مقاتلو التنظيم على حقول في شمال العراق وسوريا، علماً بأنهم “يسيطرون اليوم على موارد واراض بشكل غير مسبوق في تاريخ الجماعات المتشددة”، وفقاً لجانين ديفيدسون، من «مجلس العلاقات الخارجية”.

3
عمليات الفرار الجماعي من السجون التي نفذها “داعش” خلال الأشهر الأخيرة، ما أدّى إلى تحرير 1500 إرهابي، بينهم قادة وخبراء تفجير ومقاتلون آخرون.

صفر
عدد المسيحيين الذين بقوا في الموصل، بعدما خيّرهم “داعش” بين اعتناق الإسلام والقتل بحد السيف.

40000
عدد المدنيين العالقين في جبل سنجار، بعدما سيطر “داعش” على بلدة سنجار، القريبة من إقليم كردستان، مجبرين السكان على الهروب والإختباء في المناطق الجبلية.

أكثر من 500
عدد الإيزيديين الذين قتلوا على أيدي مقاتلي “الدولة الإسلامية” في شمال العراق.

أكثر من 300
عدد النساء اللواتي أخذهن “داعش” سبايا، وفقاً لوزير حقوق الإنسان العراقي محمد السوداني.

500000
عدد المدنيين الذين قد يموتون في حال توقف سدّ الموصل عن العمل. خلال الأسبوع الماضي تحدثت تقارير عن أن “داعش” سيطر على هذا السدّ الواقع على نهر دجلة، والذي يوفر المياه والكهرباء للموصل وأجزاء أخرى في هذه المنطقة.

65 قدماً
ارتفاع المياه التي قد تغرق مدينة الموصل في حال قرر “داعش” تدمير سد الموصل.

1.5 مليون
عدد سكان إربيل، عاصمة إقليم كردستان، ويشمل هذا الرقم العمال الأجانب والخبراء العسكريين الأميركيين الذين يقدمون الدعم لقوات “البشمركة” الكردية.

2
عدد البلدات التي استعادتها القوات الكردية يوم الأحد الماضي، بعدما تلقت دعماً جوياً من المقاتلات الأميركية التي أغارت على مواقع لتنظيم “داعش”.

(“السفير” عن “هافنغتون بوست”)

قد يعجبك ايضا