موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

بالصور.. شيخ عبرا…يشعل ليلة طرابلس!

انتشرت اليوم عبر وسائل التواصل الإجتماعي صور للشيخ عاصم العارفي الموجود في سجن عالية حيث تظهر على جسده علامات تعذيب وضرب مبرح.

وللتذكير فإن العارفي هو احد المشايخ الذين تم توقيفهم غداة أحداث عبرة حيث أجرت مخابرات الجيش اللبناني تحقيقات مطولة معه وعثمان حنينة واياد الصالح، وجميعهم من مؤيدي ومساعدي امام مسجد بلال بن رباح في عبرا الجديدة الشيخ احمد الاسير المتواري عن الانظار منذ سقوط مربعه الامني.

وبعد إنتهاء التحقيقات، اخلي سبيل حنينة والصالح فيما تم توقيف عاصم العارفي بعد اعترافه بالمشاركة بالقتال ضد الجيش اللبناني اللبناني .

والشيخ عاصم محرم العارفي من مواليد 1989 وهو نجل الشيخ الراحل محرم العارفي الذي كان امين عام الجبهة الاسلامية من عام 1985 حتى عام 1990 ومن ثم احد ابرز مشايخ الجماعة الاسلامية في صيدا حتى وفاته عام 2000.

صور العارفي وصلت الى أيدي مجموعة من أهالي الموقوفين في طرابلس ، وأثارت غضبهم فعمدوا مساءً الى قطع طريق اوتوستراد الملولة عند دوار التبانة فضلاً عن انه تمّ إلقاء قنبلة في نهر أبو علي. فيما إتجه المعتصمون الى شارع سوريا بعد ان اعادت وحدات من الجيش اللبناني فتح الطريق.

المصدر: ليبانون ديبايت

قد يعجبك ايضا