موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

لا عدادات ذكية للكهرباء في لبنان.. والسبب اسرائيل !

أوضحت مؤسسة كهرباء لبنان ما أثير في بعض وسائل الإعلام عن مشروع العدادات الذكية وارتباط بعض الشركات المصنعة لهذه العدادات بإسرائيل، وجاء في البيان ما يلي:

1- المشروع المذكور يأتي ضمن إطار العقد الموقع بين المؤسسة وشركات مقدمي خدمات التوزيع الثلاث، وبالتالي فإن هذه الشركات هي المولجة بتقديم هذه العدادات وتركيبها بما في ذلك التعاقد مع الشركات المصنعة لهذه العدادات.

2- مؤسسة كهرباء لبنان، وحرصا منها على الأمن القومي اللبناني، والتزاما بالقوانين والأنظمة المرعية الإجراء ولا سيما لجهة الالتزام بمقاطعة اسرائيل، وحيث تبين من خلال تصفح المواقع الالكترونية أن اثنتين من الشركات المصنعة التي اقترحتها شركات مقدمي الخدمات لتنفيذ المشروع تتعاون على مستوى البرامج (Software) مع بعض الشركات الإسرائيلية، أرسلت بتاريخ 24/7/2014 كتبا للوزارات المعنية تطلب فيها إفادة المؤسسة عن إمكانية السماح لشركات مقدمي الخدمات بالتعاقد مع الشركات المصنعة المذكورة، لكي يتسنى لها إبلاغ شركات مقدمي الخدمات ضمن المهل التعاقدية، وهذه الوزارات هي: الطاقة والمياه (كتاب رقم 8080)، الداخلية والبلديات (كتاب رقم 8077)، الدفاع الوطني (كتاب رقم 8079)، الاقتصاد (كتاب رقم 8078)، والاتصالات (كتاب رقم 8076).

3- القول ان مؤسسة كهرباء لبنان تحركت على إثر التقرير الذي بث عن الموضوع على إحدى شاشات التلفزة اللبنانية هو مناف للحقيقة، حيث أن التقرير المذكور بث بتاريخ 13/8/2014 بينما تم إرسال الكتب الى الوزارات المعنية بتاريخ 24/7/2014، كما أنه أشير في التقرير نفسه الى أن مؤسسة كهرباء لبنان قد قامت بإرسال الكتب المذكورة أعلاه.

4- المؤسسة هي على تواصل دائم ومباشر مع مخابرات الجيش اللبناني ومع المراجع القضائية المعنية لاتخاذ القرار المناسب بهذا الشأن.

5- تؤكد إدارة مؤسسة كهرباء لبنان مجددا حرصها على التزام القوانين النافذة، وكما كانت سباقة الى مراسلة الوزارات المعنية في ما يتعلق بموضوع العدادات الذكية، هي بانتظار توجيهات هذه الوزارات لاتخاذ القرار المناسب. وكل ما يشاع في هذا السياق ليس سوى إشاعات مغلوطة ومغرضة بعيدة عن الواقع وتهدف مرة أخرى الى تشويه الحقائق وتضليل الرأي العام.

قد يعجبك ايضا