موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

الإنترنت ليلاً.. مجاني وغير مجاني!

ما أن اعلنت وزارة الاتصالات عن التخفيضات في اسعار الإنترنت حتى ارتفعت الصرخة: الإنترنت لم يعد مجاناً من منتصف الليل حتى الساعة السابعة صباحا، بما يعني ان الوزارة اعطت بيد وأخذت مقابلها أكثر في اليد الاخرى… ولكن يبدو ان ثمة قطبة مخفية في العروض التي اعلنت عنها الوزارة، بما يعني ان خدمة الإنترنت هي شبه مجانية خلال الليل.
وللتذكير، فقد أعلنت وزارة الاتصالات في آخر ايار الماضي عن تخفيضات مهمة على أسعار حزم الـDSL، بلغت نسبتها 80% كمعدل وسطي. كما أعلنت عن تخفيضات مهمة أخرى على خدمات الاتصالات الخليوية والـ3G. وزيادة سرعة الإنترنت 6 اضعاف، وسعات اكبر من 2 إلى 4 اضعاف بدءا من 1/7/2014.

كيف يوضح رئيس مجلس الإدارة والمدير العام لهيئة “اوجيرو” عبد المنعم يوسف العروضات الجديدة؟

قبل البدء بعرض تفاصيل العروضات الجديدة، يوضح يوسف في حديث لـ “لبنان 24” أن خدمة الإنترنت المجانية ليلا كانت تهدف إلى خدمة المواطنين العاديين وخصوصا الطلاب منهم، ولكن الذي حصل أن بعض الشركات الأجنبية التي لديها مكاتب في لبنان عمدت إلى استغلال هذه الخدمة المجانية للعمل مع فروعها في الخارج حيث يكون التوقيت فيها نهارا.

ويشير يوسف إلى أن خدمة الإنترنت المجاني بعد منتصف الليل، استبدلت بعرض سعره 75 ألف ليرة لبنانية مما يوفر خدمة غير محدودة للإنترنت وبسرعة 2 ميغابيت في الثانية. وهذا العرض لا يقتصر على سبع ساعات (عدد ساعات الإنترنت المجانية ليلا) بل أصبح على مدار الـ24 ساعة، علما أن العرض السابق كان يحصل المشترك من خلاله على سعة 20 جيغابيت وسرعة 2 ميغبايت بالتسعيرة ذاتها.

إنطلاقا من هذا الواقع، يجزم يوسف أنه ليس من المنطق تقديم الحالات الإستثنائية على تلك الاساسية خصوصا الحالات التي يفيد منها اللبنانيون عموما، موضحا أن المشترك الذي كان يدفع 24 الفاً شهرياً مقابل 1 ميغابيت في الثانية أصبحت سرعة الإنترنت لديه 2 ميغابيت في الثانية، وبسعة 40 جيغابيت بدل 4 جيغابيت. وبالمقارنة مع السابق، يحصل المشترك على 5 ساعات مجاناً في اليوم، اي 100 ساعة بـ 20 يوم استهلاك شهريا ما يساوي 100 ساعة.

ويلفت يوسف إلى ان “العرض الجديد أفضل وسعره أقل للمشتركين”، بدليل أن عددهم منذ سريان العرض الجديد بلغ أكثر من 62 ألفا لدى “أوجيرو”، ونحو 23 الف مشترك لدى شركات الإنترنت في القطاع الخاص.

أما بالنسبة إلى الانقطاع المتكرر للإنترنت، فقد آثر يوسف ترك الامور للوزير حرب ليتحدث عنها في الايام القليلة المقبلة، حيث سيعرض خطّة العمل لمعالجة مكامن الخلل حيث وُجدت، إلا أن مصدرا في وزارة الاتصالات كشف عن خطة للوزارة للاستعانة بـ active cabinet لتقوية خدمة الإنترنت في الاماكن البعيدة عن مراكز السنترالات، وذلك إلى حين شراء معدات أقوى كلفتها تناهز المليار دولار.

وفي الإنتظار، كشف يوسف إلى أن “أوجيرو” أنهت العمل في 5 مراكز جديدة لــ DSL تابعة لسنترالات قرى وبلدات: بسكنتا- العربانية (المتن)، تربل (البقاع)، كفرعميّ (عاليه)، كفرحبو (الشمال)، وكوثرية السياد (الجنوب)،على أن تباشر الهيئة بعملية تركيب DSL خلال اسبوع على الاكثر.

المصدر: لبنان 24

قد يعجبك ايضا