موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

حزب الله يرعب إسرائيل… أنفاق من لبنان إلى الجليل

قرّر جيش الاحتلال الإسرائيلي إخلاء موقع عسكري على الحدود مع لبنان نتيجة خشية كبيرة من وجود نفق لحزب الله تحته بالضبط، بحسب ما ذكرت القناة السابعة الإسرائيلية.
وقالت القناة إنّ المخاوف من هذا السيناريو حاضرة بقوة لدى كبار ضباط الجيش، وهو أمر يشير إليه أداؤهم في الميدان، وقراراتهم العملانية الأخيرة، وأشارت إلى أنّ المخاوف لم تعد نتيجة تقديرات نظرية وحسب، بل بلغت مستوى دفعها إلى القول إن المخاوف لدى الجيش هي من سيناريو “يقوم به مقاتلو حزب الله بتفجير النفق والتسبب بقتل الجنود”.
وذكرت القناة نفسها أنّ الجنود يتحدثون عمّا يسمونه “واقعاً كئيباً، يصل فيه مخربو حزب الله إلى نقطة قريبة جداً من السياج ويصورون فيها كل حركة القواعد العسكرية”.
وبحسب القناة الإسرائيلية، فإنّ الجنود، يؤكدون أن مقاتلي حزب الله “يعرفون كلّ شيء عنا”.
وأوضح مصدر عسكري أنّ تمركز الجنود في المواقع يكون وفق تقدير الوضع، مضيفاً أنه “حتى الآن، كل ما قيل عن سماع ضجيج وشكوك بأنفاق، تمّ فحصه من قبل قوات خاصة، وتم استبعاده”.
وكان قائد المنطقة الشمالية اللواء يائير غولان قد التقى قبل نحو شهر رؤساء السلطات المحلية لـ”خط المواجهة” في شمال فلسطين، وتناول المخاوف السائدة لدى السكان من أنّ حزب الله يحفر الأنفاق من لبنان إلى الجليل.

قد يعجبك ايضا