موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

كبارة: لست خائفاً من هجوم «داعشي» على لبنان

أكد عضو كتلة “المستقبل” النائب محمد كبارة استحالة إجراء الانتخابات النيابية قبل انتخاب رئيس للجمهورية،داعياً فريق “8 آذار” لملاقاة فريق “14 آذار” إلى منتصف الطريق من أجل الاتفاق على مرشح توافقي لإنقاذ البلد، لأنه من غير الجائز أن تبقى الدولة بلا رأس.

وطالب كبارة في حديث الى صحيفة “السياسة” الكويتية رئيس المجلس النيابي نبيه بري و”حزب الله” بإقناع حليفهما رئيس تكتل “التغيير والإصلاح” العماد ميشال عون بأن ليس له حظوظ بالوصول إلى رئاسة الجمهورية وعليه الانسحاب لصالح المرشح التوافقي المقبول من الجميع.

وأشار كبارة من جهة ثاني، إلى أن “14 آذار” ضد التمديد للمجلس النيابي، لأن التمديد يعني تمديداً لكل الأزمات التي يعاني منها لبنان،لكن من الضروري انتخاب رئيس جمهورية قبل إجراء الانتخابات النيابية لكي تستقيم الحياة الدستورية ويباشر رئيس الجمهورية بالإستشارات النيابية الملزمة لتشكيل الحكوم، وإلا كيف تشكل الحكومة من دون رئيس للجمهورية.

من جهة أخرى، لفت كبارة إلى أنه ليس خائفاً من هجوم “داعشي” على لبنان من بوابة عرسال، لأن الجيش اللبناني يقف لهم بالمرصاد وهو جاهز للمواجهة إذا اقتضى الأمر، مؤكداً أن أهالي عرسال قادرون بمساندة الجيش على صد أي هجوم يستهدف مدينتهم.

قد يعجبك ايضا